رئيس التحرير
محمود المملوك

بعد إقرار تعديلات لائحة "النواب".. 11 حزبًا مُمثلًا للهيئات البرلمانية

مجلس النواب
مجلس النواب

قال رامي محسن، مدير المركز الوطني للاستشارات البرلمانية، إن مجلس النواب قد وافق بشكل نهائي على تعديلات جديدة باللائحة الداخلية، ومن ضمنها: تعديل عدد مُمثلي الهيئات البرلمانية التي تُمثل باللجنة العامة من عشرة مقاعد إلى ثلاثة مقاعد، حيث نص التعديل على “مادة 24”: تشكل اللجنة العامة في بداية كل دور انعقاد سنوي عادي، برئاسة رئيس المجلس وعضوية كل من:

أولًا: الوكيلين.

ثانيًا: رؤساء اللجان النوعية.

ثالثًا: ممثلي الهيئات البرلمانية لكل من الأحزاب السياسية التي حصلت على ثلاثة مقاعد أو أكثر، والائتلافات البرلمانية".

وأشار إلى أنه تم تعديل ذات النصاب في المادة  105 من اللائحة: “يخطر كل حزب سياسي يُمثله ثلاثة نواب أو أكثر أو ائتلاف برلماني رئيسَ المجلس كتابةً في بداية كل دور انعقاد عادي، باسم من يختاره مُمثلًا لهيئته البرلمانية بالمجلس، وكذلك أسماء من ينتمون إلى الحزب أو الائتلاف من أعضاء المجلس.

ووفقًا لمدير المركز الوطني للاستشارات البرلمانية، فإن هناك أحزابًا سوف تستفيد من هذا التعديل، وسيتم تمثيلها باللجنة العامة للبرلمان.

وأضاف محسن أن هناك 13 حزبًا مُمثلًا تحت قبة البرلمان، من بينهم حزبان فقط (العدل وإرادة جيل) يُمثلان بأقل من ثلاثة نواب، بما يعني أن هناك إحدى عشر حزبًا سوف يتم تمثيلهم باللجنة العامة.

وأردف مدير المركز الوطني: “قبل إجراء هذا التعديل، كان هناك خمسة أحزاب فقط لهم أكثر من 10 مقاعد هم من كان لهم حق التمثيل في اللجنة العامة قبل التعديل، وكان هناك 8 أحزاب محرومة من التمثيل باللجنة العامة كونهم لم يحصلوا على النصاب اللائحي”.

وتابع: “هذا التعديل يُحمد له، حيث أضاف تمثيلًا أكثر للأحزاب داخل اللجنة العامة، وأيضًا أصبح لهم هيئات برلمانية، ويتمتعون بكافة الامتيازات اللائحة بعدما كانوا محرومين منها”.