رئيس التحرير
محمود المملوك

السودان: إجراءات استباقية لتخفيف أضرار آثار الملء الثاني لسد النهضة

سد النهضة اليوم بعد
سد النهضة اليوم بعد اكتمال الملء الثاني وتدفق المياه أعلاه

أعلنت وزارة الري السودانية، اتخاذها إجراءات استباقية تكفل تخفيف أضرار وآثار ملء إثيوبيا لخزان سد النهضة للعام الثاني، دون اتفاق مع دولتي المصب مصر والسودان.

وذكرت وزارة الري السودانية، اليوم الاثنين، أن التدابير التي اتخذتها قللت من آثار الملء الثاني لسد النهضة على السودان، وفقا لـ "العربية".

وكان السودان قد أكد تضرره من الملء الأول الذي نفذته إثيوبيا بشكل أحادي، وغياب التنسيق، حيث خرجت محطات المياه السودانية عن الخدمة لمدة 3 أيام ما سبب ذُعرًا للمواطنين السودانيين.

وانتهت إثيوبيا، من ملء سد النهضة للسنة الثانية وتدفق الماء إلى قمة السد، وقال سيلشي بيكيلي، وزير الري الإثيوبي: إن “هذه النتيجة تعني كمية المياه اللازمة لتشغيل توربينين”.

يُذكر أن إثيوبيا أخطرت مصر والسودان في خطابين رسميين يوم 5 يوليو الجاري، البدء رسميا في تنفيذ الملء الثاني لسد النهضة الإثيوبي، وهو ما رفضه البلدين بشكل قاطع، مؤكدين أن هذه القرارات الأحادية مخالفة للقوانين والأعراف الدولية وتخالف اتفاقية المبادئ الموقعة بين الدول الثلاث في 2015.

عاجل