رئيس التحرير
محمود المملوك

رئيس مدينة بيلا لعمال النظافة: "أنتم تاج على الرؤوس" (صور)

حملات نظافة ببيلا
حملات نظافة ببيلا

كثفت الوحدات المحلية المحلية بمركز ومدينة بيلا، بالتنسيق مع الجهات المعنية، منذ الصباح الباكر، حملاتها المكبرة للنظافة والتجميل والتعقيم والتطهير على مدار اليوم بالشوارع الرئيسية بمختلف ميادين المدينة وقراها، للارتقاء بالشكل الحضاري والجمالي أمام المواطنين خلال أيام عيد الأضحى المبارك.

تأتي الحملات تنفيذًا لتوجيهات اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، وجمال ساطور، رئيس مركز ومدينة بيلا، وإشراف نواب رئيس المدينة لشئون الإزالات والإشغالات والقري.

حملات نظافة مكثفة ببيلا 

ووجه رئيس مركز ومدينة بيلا، الشكر لجميع عمال النظافة بالمدينة، عرفانًا وتقديرًا لهم بالحفاظ علي النظافة الدورية بالمدينة، وتحملهم درجات الحرارة المرتفعة دون كلل أو تأخير عن مواصلة عملهم في الفترتين الصباحية والمسائية، في سبيل استمتاع المواطنين باحتفالات عيد الأضحى المبارك، والتأكيد على ظهور المدينة بالشكل الجمالي، كما قدم لهم التهنئة بمناسبة عيد الأضحى، متمنيًا لهم التوفيق في عملهم، قائلًا: "بدونكم لن تكتمل الصورة الجمالية للمدينة، فأنتم تاج على الرؤوس".

حملات نظافة ببيلا 

وفي هذا الإطار، كثفت الوحدة المحلية بالمدينة، تحت إشراف محمد أمير ضبعون، نائب رئيس المدينة، حملات النظافة الصباحية لرفع مخلفات القمامة وتمهيد الطرق وتفريغ الصناديق بجميع أحياء وشوارع المدينة ونقلها للمقلب العمومي، بجانب تطهير وتعقيم عدد من الشوارع، وكذلك رفع كافة الإشغالات والتعديات علي حرم الطريق، إستعدادًا لإستقبال عيد الأضحى المبارك، وإظهار المدينة بالشكل الجمالي اللائق وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

حملات نظافة ليلية ببيلا

كما واصلت المدينة حملاتها خلال الفترة المسائية، من خلال تنظيم حملة مكبرة للنظافة العامة بشوارع المدينة، ونقل المخلفات أولًا بأول إلى الأماكن المخصصة لها، حتي القضاء تماما علي التراكمات نهائيا من شوارع المدينة، هذا ولا تزال الأعمال مستمرة حتي الساعات الأولي من صباح اليوم، على أن تعود لمواصلة أعمالها مرة أخرى في الصباح الباكر من اليوم التالي.

حملات نظافة ببيلا 

كما قامت الوحدات المحلية علي مستوي مركز بيلا، بمواصلة حملاتها اليومية لرفع كفاءة مستوي النظافة ورفع كافة تراكمات القمامة بشوارع القرى تحت إشراف مباشر من رؤساء الوحدات المحلية، للارتقاء بجميع الخدمات المقدمة للمواطنين، وحفاظًا على الشكل الحضاري والجمالي لشوارع القرى.