رئيس التحرير
محمود المملوك

حُسن الخاتمة.. وفاة مهندس ساجدًا في صلاة فجر أول أيام عيد الأضحى بالبحيرة

وفاة مهندس أثناء
وفاة مهندس أثناء أداء صلاة الفجر بالبحيرة

شهدت مدينة دمنهور عاصمة محافظة البحيرة، اليوم الثلاثاء، وفاة مهندس كمال مسعد، بشركة كهرباء البحيرة، وذلك بعد أن فاضت روحه وهو ساجد في أول أيام عيد الأضحى المبارك، أثناء صلاة الفجر بمسجد خالد بن الوليد، بمدينة دمنهور بمحافظة البحيرة.

وفوجئ المصلون في صلاة الفجر، بعدم قيام المهندس كمال مسعد من السجود، وحاولوا إسعافه قدر المستطاع إلا أن أمر الله قد نفذ، وسط حالة من الذهول بين المصلين، وبتوقيع الكشف الطبي عليه تبين أن الوفاة نتيجة أزمة قلبية.

وكان رواد ومستخدمو مواقع التواصل بمحافظة البحيرة، قد تداولوا صورة المهندس كمال مسعد، بعد أن لقى ربه مؤكدين بأنه توفى أثناء أداء صلاة فجر اليوم الثلاثاء، أول أيام عيد الأضحى المبارك، وأنه كان يشهد له الجميع بالسيرة الحسنة.
 

وفي وقت سابق، أدي اللواء هشام آمنة، محافظ البحيرة، برفقه الدكتور عبيد صالح، رئيس جامعة دمنهور، والمهندس حازم الأشموني، السكرتير العام، واللواء محمد شوقي بدر، السكرتير المساعد، وعددًا من أعضاء مجلسى النواب والشيوخ، والقيادات التنفيذية والأمنية والدينية بالمحافظة ورجال الدين الإسلامي بالأوقاف والوعظ صلاة عيد الأضحى المبارك بمسجد عمر بن الخطاب بمدينة دمنهور.

وتناولت خطبة العيد للدكتور محمد أبو حطب، وكيل وزارة الأوقاف، قصة الفداء العظيم وامتثال سيدنا إبراهيم وابنه إسماعيل لأمر الله، مؤكدًا على أن الأعياد فرصة للتسامح والعفو وصلة الأرحام والبر والإحسان إلى الفقراء والمساكين، مشيرًا إلى أهمية صلة الأرحام وإدخال الفرحة والسرور على الجميع وخاصة الفقراء والمحتاجين.

عاجل