رئيس التحرير
محمود المملوك

حركة الضباط.. إدارات جديدة وقطاعات حديثة بوزارة الداخلية (تفاصيل)

وزارة الداخلية
وزارة الداخلية

اعتمد اللواء محمود توفيق وزير الداخلية الحركة السنوية لتنقلات العامة لضباط وضابطات الشرطة، وشهدت الحركة مفاجآت لأول مرة، وقام قطاع شؤون الضباط بإرسالها إلى مديريات الأمن لتنفيذها.

وشهدت الحركة الدفع بقيادات شابة لتولي مسؤولية حفظ الأمن، لتنفيذ السياسة الجديدة لوزارة الداخلية تعتمد على كوادر شبابية ذات خلفيات أمنية متطورة، ويتم الاعتماد على الحاصلين على دورات تكنولوجية، تدعيما لسياسة التحول الرقمي التي تنتهجها الوزارة في كافة قطاعاتها.

شملت الحركة استحداث 3 قطاعات جديدة هي قطاع مكافحة المخدرات والأسلحة والذخائر غير المرخصة، والذي ضم الإدارة العامة لمكافحة المخدرات والإدارة العامة للأسلحة والذخائر غير المرخصة في قطاع واحد، ويتولاه اللواء معتز توفيق.

كما تم ضم الإدارة العامة للمرور والإدارة العامة للحماية المدنية في قطاع واحد ويتولى مسؤوليته قطاع المرور والحماية المدنية ويتولاه للواء علاء فاروق، مساعد وزير الداخلية للقطاع، كما تولى اللواء دكتور علاء عبدالمعطي مساعد الوزير لقطاع مكافحة جرائم الأموال العامة والجريمة المنظمة. 

وقالت وزارة الداخلية إن الحركة جاءت في إطار تطوير آليات العمل الشرطي لمواجهة التحديات الأمنية الراهنة وكافة صور وأشكال الجريمة، فقد جاءت حركة ترقيات وتنقلات ضباط الشرطة لعام 2021 مواكبة لسياسة وتوجهات الدولة في تصعيد العناصر الشابة للاستفادة بها في كافة مجالات العمل الأمني من خلال التوسع في حركة ترقيات الرتب العليا والوسطى لإعداد جيل جديد من القيادات الشابة كنواة للقيادة الشرطية المستقبلية.

واعتمدت الحركة على تعزيز مديريات الأمن والجهات الخدمية الجماهيرية بأفضل العناصر وظيفيًا وصحيًا للارتقاء بالخدمات الأمنية المقدمة للمواطنين، كما راعت الحركة الظروف الاجتماعية والصحية للضباط، في إطار القواعد تحقيقًا للاستقرار الاجتماعي والنفسي والوظيفي.