رئيس التحرير
محمود المملوك

ضبط أدوية منتهية الصلاحية ومهربة خلال حملة على الصيدليات بالبحيرة

أدوية منتهية الصلاحية
أدوية منتهية الصلاحية

شنت إدارة الرقابة والمتابعة الميدانية بدیوان عام محافظة البحيرة، بالتنسيق مع إدارة التفتيش الصيدلي والعلاج الحر والوحدة المحلية لمركز ومدينة دمنهور، حملة رقابية على عدد 26 صيدلية، في إطار تكثيف الحملات الدورية للتفتيش على المؤسسات الصيدلية المرخصة، لضبط سوق الدواء والتأكد من عدم وجود أي أدوية مغشوشة أو مهربة، والغلق الإداري للمؤسسة الصيدلية المخالفة.

وأسفرت الحملات عن تحرير 8 محاضر مزاولة مهنة لعدم وجود صيدلي، وتحرير 6 محاضر لإحراز أدوية مهربة وغير مسجلة بوزارة الصحة، وأدوية مجهولة المصدر ودون فواتير دالة على مصدرها منتهية الصلاحية وجدت معروضة للبيع للجمهور، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

كما تم المرور علي عدد 22 منشأة طبية خاصة، والذي أسفر عن إنذار عدد 18 منشأة طبية واستصدار قرار غلق لعدد 4 منشآت طبية.

ومن جانبه، شدد اللواء هشام آمنة، محافظ البحيرة، على استمرار تلك الحملات حفاظًا على صحة وسلامة المواطنين واتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال المخالفين.

وكانت إدارة العلاج الحر بمديرية الصحة والسكان بالبحيرة، شنت حملة مكبرة على العيادات والمعامل والمستشفيات الخاصة؛ وذلك بهدف التصدي للمخالفات بتلك الأماكن، والضرب بيد من حديد علي المخالفين وعدم التهاون في اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال المخالفات، والتي من شأنها عدم المساس بصحة وسلامة المواطنين.

ونجح فريق العلاج الحر في العديد من الحملات، حيث تم إصدار قرارات إغلاق لعدد 49 من المنشآت الطبية الخاصة، وتم تنفيذ عدد 10 قرارات غلق بشأن منشآت طبية خاصة تعمل دون ترخيص، وغلقها بالشمع الأحمر.

كما تم تحرير محضرين تحريز كواشف كيميائية منتهية الصلاحية، وإنذار عدد 96 منشأة طبية وجد بها مخالفات وإعطائها مهلة محددة لتلافي تلك المخالفات وتصحيح الأوضاع، ومراجعة التراخيص الخاصة بالمعامل والعيادات الخاصة والمستشفيات والتأكد من سلامتها.