رئيس التحرير
محمود المملوك

نوادر جحا.. لقد وقع الرجل وعنقي أنا هو الذي دُق

لوحة تخيلية لشخصية
لوحة تخيلية لشخصية جحا

جحا، أو نصر الدين كما يطلق عليه الصوفيون، شخصية خيالية، يُنسب إليها العديد من المواقف الطريفة، والتي يكون وراء طرافتها مغذى آخر تعليمي، أو بعد فلسفي، تنتشر نوادر جحا في جميع أنحاء البلدان العربية، وصارت جزءًا من هويتنا الثقافية، ونحن اليوم نعرض إحدى تلك النوادر التي نسبت له، وتحمل في طياتها نصيحة تعليمية وأخرى فلسفية.

تقول الحكاية إنه بينما كان جحا يسير ذات يوم سقط رجل من على السطح على أم رأسه، ولم يصب بخدش واحد، في حين أنه تم نقل جحا إلى المستشفى، وذلك لما أصابه من جروح بالغة، وأثناء جلوسه في المستشفى، سأله أحد تلامذته قائلًا:

- ما هي العظة التي خرجت بها من تلك الحادثة يا أستاذ؟

فرد جحا: إياك والاعتقاد في الحتمية، حتى لو بدت بين العلة والمعلول، ولا تسأل أي سؤال نظري مثل: إذا وقع شخص ما من فوق سطح بيت، هل سيُدق عنقه؟ لقد وقع الرجل، وعنقي أنا هو الذي دُق! 

عاجل