رئيس التحرير
محمود المملوك

أب يُعذب طفلته حتى الموت لعدم ذهابها إلى درس خصوصي في الشرقية

جثة - صورة أرشيفية
جثة - صورة أرشيفية

لقيت طالبة بالمرحلة الإعدادية، مصرعها، اليوم الجمعة؛ جراء تعرضها لوصلة تعذيب على يد والدها، والذي حاول تأديبها لعدم ذهابها لأحد الدروس الخصوصية بدائرة مركز شرطة منيا القمح بمحافظة الشرقية.

البداية كانت بتلقي اللواء محمد والي، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود إشارة من مستشفى منيا القمح المركزي، بوصول الطفلة «شروق ع أ ع» 15 سنة، طالبة بالمرحلة الإعدادية، مُقيمة بدائرة مركز منيا القمح، جثةً هامدةً؛ جراء تعرضها لإصابات بأنحاء متفرقة بالرأس والجسد.

وتبين من التحريات الأولية، أن والد الطفلة وراء مقتلها، وأنه عذبها حتى الموت، فيما تم إلقاء القبض عليه، وبسؤاله أقر بأنه لم يكُن يقصد قتلها، لافتًا إلى أنه كان يود معاقبتها لعدم ذهابها للدرس، وأثناء ذلك رطم رأسها بشدة ما تسبب في وفاتها.

وتحرر عن ذلك المحضر رقم 28616 جُنح منيا القمح لسنة 2021، وتم التحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى تحت تصرف للنيابة العامة، والتي أخطرت للتحقيق برئاسة المستشار أحمد أبو زيد، رئيس نيابة منيا القمح، وإشراف المستشار محمد الجمل، المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية.