رئيس التحرير
محمود المملوك

والتر سكوت في ذكرى ميلاده.. تغلب على الشلل ومات مفلسًا

والتر سكوت
والتر سكوت

تحل اليوم ذكرى ميلاد الأديب الأستكلندي والتر سكوت المولود في 15 أغسطس عام 1771 وهو روائي وشاعر وكاتب مسرحي، فيما يلي موجز لأهم المعلومات عنه:

  • ولد السير والتر سكوت عام 1771 في ادنبره عاصمة أسكتلندا
  • أصيب بالشلل قبل أن يبلغ عامه الثاني وفقده القدرة على استعمال رجله اليمنى
  • أرسله والداه إلى منزل جده وساعده قضاء معظم أوقاته في نزهات بين أحضان الطبيعة على تنمية قدرته الجسدية والتغلب على عاهته فلم تترك تأثيرا سيئا عليه.
  • ألف عام 1814 روايته الأولى ويفرلي، وبعد ذلك بقليل صدر له عدد من الكتب كان أهمها روب روي وغاي مانرينغ
  • في عام 1820 كتب أشهر رواياته على الإطلاق إيفانهو وقد اشتهر وعرف بفضل هذه الرواية التاريخية الحديثة وأطلق علي أبو الرواية الحديثة.
  • مُنح والتر سكوت لقب سير وعام 1822 حين زار الملك جورج الرابع اسكتلندا كان سكوت عضوا في لجنة الاستقبال وحين تعرف اليه الملك أعجب به كثيرا.
  • أفلس والتر سكوت حين انهارت دار نشر يملك حصة كبيرة من أسهمها
  • عمل والتر سكوت بقية حياته محاولا أن يفي ديونه الكثيرة فأنتج في سنتين ستة كتب بينها كتاب حياة نابليون في تسعة أجزاء.
  • المجهود الكبير والمتواصل الذي بذله كان فوق طاقته، فساءت صحته بسرعة وتوفي عام 1832 عن عمر واحد وستين عاما!