رئيس التحرير
محمود المملوك

بعد 20 عامًا.. رجل الكهف يخرج من عزلته لتلقي لقاح كورونا

رجل الكهف
رجل الكهف

قصة غريبة من نوعها، لم نراها إلا في الروايات والأفلام، وهو رجل صربي في السبعينات من عمره، يدعى بانتا بيتروفيك، وهو عامل متقاعد، كان يعمل في مدينة شرث بصربيا، اختار العزلة عن مجتمعه منذ 20 عامًا تقريبًا.

واتخذ الرجل كهفًا في منطقة نائية مسكن له، ومنذ ذلك الحين لم يغادر كهفه، إلا نادرا، ويعيش مع الحيوانات والقطط والكلاب والماعز المحيطة بالكهف.

قبل عزلته تبرع بجميع أمواله، للمساهمة في بناء جسور مدينته الصغيرة، معتقدًا أنه مال ملعون ويفسد صاحبه.

وعند خروجه في إحدى المرات من الكهف، اكتشف أن هناك فيروس جديد ضرب الأرض يسمى كورونا، وأن لقاحاته أصبحت متوفرة، لذا توجه للحصول على الجرعة الأولى منه، ويرغب في التطعيم بـ3 جرعات.

كما يدعو المواطنين في صربيا إلى أن يسيروا على نهجه، كما أنه يتعجب من الذين يشككون في فعالية القاحات ضد فيروس كورونا.