رئيس التحرير
محمود المملوك

خروج سحر عبد الحميد من المستشفى بعد دخولها العناية المركزة نتيجة وعكة صحية

الفنانة سحر عبد الحميد
الفنانة سحر عبد الحميد

تعرضت الفنانة سحر عبد الحميد، لوعكة صحية مفاجئة، أمس الأحد، بسبب معاناتها ببعض المشاكل في القلب، انتقلت على إثرها إلى الرعاية المركزة بأحد المستشفيات بالقاهرة.

وتواصل القاهرة 24، مع الفنان منير مكرم، عضو في نقابة المهن التمثيلية ليكشف تطورات حالتها  الصحية، وقال إنها خرجت من العناية المركزة، وتحسنت حالتها الصحية، واستردت وعيها، مشيرًا أنها حاليا تستكمل العلاج في منزله.

وسبق، كتبت الإعلامية ندى رحمي، منشورًا تكشف فيه تعرض والدتها لوعكة صحية، وذلك عبر حسابها بموقع فيس بوك: شكرا لكل اللي سأل ماما انحجزت في مستشفى بالدقي في الرعاية المركزة.. دعواتكم.

واستكملت في منشور آخر: "من شوية اتحطيت في موقف لا أحسد عليه بجد وماتمناهوش لأي إنسان، أمي قلبها تعبان من زمان، من قيمة ساعة تعرضت أمي لأزمة قلبية نتيجة إرهاق شديد في المذاكرة وقلق امتحاناتها، ضغطها واطي جدا على عكس الطبيعي، أحنا عيلة ضغطنا عالي بالوراثة أساسا، وكمان قلبها كان بيدق بشكل مرعب لدرجة أن صدرها كان بيترج جامد، زي ما يكون قلبها هينط من ضلوعها".

وتابعت: اتوترت جدا وماكنتش عارفة اتصرف ازاي ولا اتصل بمين وزاد رعبي وتوتري أكتر لما قالتلي أنا هنام شوية ومن وقت للتاني بصي عليا شوفيني بتنفس ولا لأ، احنا ف حر ومش عايزة يطلعلي ريحة، للحظة مخي وقف وبقيت بصب عرق من كل ناحية".

واستكملت: "ومش عارفة المفروض اتصل بمين من أصحابي ولا اكلم مين في النقابة، وأصحابي اللي ممكن يقفوا جمبي في إسكندرية مش هنا، على ما يوصلوا ما عرفش ممكن يحصل إيه أدركت ساعتها أني حرفيا بطولي غرقانة في شبر ميه ومخي واقف".

عاجل