رئيس التحرير
محمود المملوك

كارثة.. خبير سموم: إيجابية عينة المخدرات للزوجة في حال تعاطي الزوج الحشيش

الإدمان
الإدمان

كشف الدكتور محمد مصطفى، خبير السموم والمخدرات بمصلحة الطب الشرعي ومستشار صندوق علاج ومكافحة الإدمان، أن التدخين السلبي قد يكون سببًا في إيجابية عينة تحليل الكشف تعاطي المخدرات، قائلًا: «لو الزوجة جلست بجوار زوجها متعاطي الحشيش لفترات طويلة، سيظهر نتيجة تحليلها إيجابي في حملات الكشف تعاطي المواد المخدرة»، موضحًا أن التدخين السلبي هو أن يخالط الشخص أشخاصا مدخنين لفترات طويلة في أماكن مغلقة.

 

وقال خبير السموم والمخدرات بمصلحة الطب الشرعي، في تصريحات له خلال بث مباشر على  الصفحة الرسمية لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان، إن بعض الموظفين بالجهاز الإداري للدولة يتهربون من تحليل الكشف تعاطي المخدرات، وآخرين يتحايلون بغش العينة، ولكن هناك متخصصون يستطعيون اكتشاف عينة البول المزيفة، لافتًا إلى أن العينة يكون  لها مواصفات خاصة كدرجة حرارة معينة، ووزن نوعي.

 

وتابع  الدكتور مصطفى، أنه يتم دراسة عينة البول في البداية وتحديد ما إذا كانت سليمة أم لا، مضيفًا: «جميع الكواشف الجديدة، يتم اختيارها وانتقائها لتكون مقاومة للمواد المأكسدة والمختزلة علميا، والتغيير في القلوية والحمضية ph».

 

وأردف: « القانون يعاقب على وجود المادة المخدرة في الجسم بأي نسبة، ووجود المادة المخدرة في العينة البيولوجية من الإنسان قرينة على أنه متعاطي للمادة المخدرة، ومخالطة أشخاص مدمنين من خلال التدخين السلبي على فترات طويلة، قد يتسبب في عقاب الشخص أيضًا.. والموظف اللي بيطلع إيجابي في التحليل ويقول كنت قاعد في فرح إمبارح جنب ناس بتشرب حشيش، غير حقيقى وحالته ليست تدخين سلبي». 

 

وفي وقت سابق، صرح عمرو عثمان، مساعد وزير التضامن الاجتماعي ومدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، ، في تصريحات خاصة لـ "القاهرة 24"، إن هناك نحو 6467 موظفا تقدموا للعلاج من الإدمان خلال الثلاثة أشهر الأخيرة، مشددًا أن الهدف من قانون فصل الموظف متعاطي المخدرات ليس فصل الموظفين، ولكن إقبال الموظف على العلاج من الإدمان.