رئيس التحرير
محمود المملوك

وزارة الصناعة تخصص 500 مليون جنيه لمساندة صادرات السيارات ومكوناتها

نيفين جامع وزيرة
نيفين جامع وزيرة التجارة

أقرت وزارة التجارة والصناعة تخصيص 500 مليون جنيه لبرنامج مساندة صادرات السيارات ، لتشجيع شركات صناعة السيارات على وضع رؤية طويلة المدى وضخ استثمارات جديدة لتوطين وتعميق صناعة السيارات ومكواناتها للتوسع في الانتاج والتصدير . 

وقالت نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، خلال  لقاءً موسعا مع لؤي الشرفا، الرئيس التنفيذي لشركة جنرال موتورز العالمية لمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط، والوفد المرافق له أن الحكومة على تواصل مع المستثمرين لوضع الرؤي المشتركة لتطوير القطاع الصناعي 

واستعرض اللقاء مشروعات الشركة الحالية والمستقبلية بالسوق المصري، وخطط وتوجهات الشركة نحو توطين صناعة السيارات الكهربائية في مصر خلال المرحلة المقبلة.

وأشارت جامع إلى أنه يجرى حالياً تنفيذ مبادرة شاملة لإحلال السيارات للعمل بالغاز الطبيعي بالاضافة الى تهيئة البنية التحتية اللازمة لتسيير السيارات الكهربائية في مصر ، فضلاً عن  جذب المزيد من الشركات العالمية لإنتاج وتوطين صناعة السيارات الكهربائية في السوق المصري

وأكدت حرص الحكومة المصرية  على التواصل المستمر من المستثمرين لوضع الروئ المشتركة لتنمية وتطوير القطاع الصناعي وايجاد حلول جذرية وعاجلة لكافة التحديات التي تواجههم.

وأوضحت جامع سعي الوزارة وأجهزتها لتهيئة بيئة مناسبة للاستثمار ووضع السياسات واللوائح المنظمة للقطاع الصناعي وجذب المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية للصناعة المصرية.ومن جانبه أشاد لؤي الشرفا الرئيس التنفيذي لشركة جنرال موتورز العالمية لمنطقة افريقيا والشرق الاوسط، بالبرنامج الجديد لمساندة صادرات قطاع السيارات والذي أقرته الحكومة المصرية مؤخراً.

حضر اللقاء المهندس طارق عطا رئيس مجلس إدارة شركة جنرال موتورز مصر وانكوش أرورا، الرئيس التنفيذي لشركة المنصور للسيارات، ولطفي منصور رئيس قطاع المبيعات بشركة المنصور.

قالت الوزيرة إن الحكومة المصرية حريصة على التواصل المستمر من المستثمرين لوضع الرؤى المشتركة لتنمية وتطوير القطاع الصناعي، وإيجاد حلول جذرية وعاجلة لكافة التحديات التي تواجههم، موكدةً سعي الوزارة وأجهزتها لتهيئة بيئة مناسبة للاستثمار، ووضع السياسات واللوائح المنظمة للقطاع الصناعي، وجذب المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية للصناعة المصرية.

أشارت جامع إلى التوجه الحالي للدولة المصرية نحو الاعتماد على الطاقة النظيفة في المركبات، بهدف الحفاظ على البيئة، ومواكبة التطورات العالمية في هذا الصدد، مشيرةً إلى أنه يجرى حاليًا تنفيذ مبادرة شاملة لإحلال السيارات للعمل بالغاز الطبيعي، بالإضافة إلى تهيئة البنية التحتية اللازمة، لتسيير السيارات الكهربائية في مصر، فضلًا عن جذب المزيد من الشركات العالمية، لإنتاج وتوطين صناعة السيارات الكهربائية في السوق المصري

تابعت: برنامج مساندة صادرات السيارات، والذي تم إقراره مُؤخرًا بقيمة 500 مليون جنيه، يستهدف تشجيع شركات صناعة السيارات على وضع رُوئ طويلة المدى، وضخ استثمارات جديدة لتوطين وتعميق صناعة السيارات ومكوناتها، للتوسع في الإنتاج والتصدير للأسواق التي ترتبط مع مصر باتفاقيات تفضيلية وإقليمية.