رئيس التحرير
محمود المملوك

انتداب الطب الشرعي لمناظرة جثة زوج انتحر بعد قتل زوجته في المحلة

جثة زوج انتحر بعد
جثة زوج انتحر بعد قتل زوجتة - أرشيفية

قررت النيابة العامة بالمحلة الكبرى انتداب الطب الشرعي لمُناظرة جثة زوج انتحر شنقًا بعد قتل زوجته بواسطة حبل مُثبت بجنش سقف مروحة داخل منزله بمنطقة الرجبي بدائرة قسم أول المحلة، للوقوف على أسباب وملابسات الوفاة.

تعود أحداث الواقعة عندما أقدم زوج في العقد السادس من عمره على الانتحار شنقا عقب قتل زوجته ذبحًا، والتعدي على ابنته صاحب العقد الثاني من عمرها باستخدام سكين، بسبب خلافات أسرية ومادية بمدينة المحلة الكبرى، وخصصت سيارات إسعاف لنقل الضحايا والمصابين إلى مشرحة مستشفى المحلة العام.

تلقى اللواء هاني عويس، مدير أمن الغربية، إخطارًا من العقيد أشرف المعداوي، مأمور قسم أول المحلة، يفيد  بورود بلاغ من شرطة النجدة من أهالي منطقة الرجبي بدائرة القسم، وسماعهم نشوب مُشادات كلامية وتراشق بالألفاظ والسباب بين أفرد أسرة، انتهت بانتحار الزوج محمد السيد 55 سنة، شنقًا بواسطة حبل مُثبت بجنس سقف مروحة السقف بغرفة نومه، عقب انتقامه من زوجته إلهام.م 49 سنة، وقتلها ذبحا بواسطة سكين برقبتها وصدرها، ما أودى بحياتها في الحال.

باشر الرائد معاذ الحسيني، رئيس مباحث قسم شرطة أول المحلة، وقوات من الشرطة السرية والنظامية دورهم، من خلال الانتقال إلى مكان الحادث للوقوف على ملابساتها.

التحريات الأمنية أفادت بأن خلافات أسرية بين الزوجين، خاصة عقب عودة الزوج من رحلة عمل بدولة الإمارات إلى الوطن ومروره بأزمات مالية مُتوالية تسببت في نُشوب صراع أسري مع زوجته.

حُرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات، وكلفت إدارة البحث الجنائي بسرعة عمل التحريات حول ظروف وملابسات الواقعة.