رئيس التحرير
محمود المملوك

دراسة: متلقو لقاح فايزر أكثر عرضة بسبع مرات للإصابة بأعراض دلتا من المتعافين

كورونانا
كورونانا

توصلت دراسة أجريت حديثًا إلى أن الأشخاص الذين تلقوا جرعتين من لقاح فايزر، المضاد لفيروس كورونا المستجد، كانوا أكثر عرضة للإصابة بمتحور دلتا الهندي شديد  العدوى بنحو 6 أضعاف، بينما كانوا عرضة للإصابة بأعراض الفيروس 7 أضعاف من تعافوا سابقا.

وقال الباحثون: "أظهر هذا التحليل أن المناعة الطبيعية توفر حماية أقوى تدوم طويلًا ضد العدوى والأمراض المصحوبة بأعراض والاستشفاء بسبب متغير دلتا".

 واقترح الباحثون خلال كتابة نتائج الدراسة، أن الحماية من الإصابة السابقة تتضاءل بشكل ملحوظ مع مرور الوقت. 

ستثير الدراسة تساؤلات جدية حول قرار إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بمنح الموافقة الكاملة لجرعة فايزر هذا الأسبوع، حيث يأتي ذلك بعد أن أشار تقرير مجلة Science الأسبوع الماضي إلى أن الإصابات المفاجئة كانت أكثر شيوعًا.

وذكرت بلومبرج أن البيانات المبكرة من الدراسة الإسرائيلية، تُظهر أن الأشخاص الذين تعافوا من كوفيد قد يواجهون مخاطر أقل بكثير من متغير دلتا، من أولئك الذين تم تطعيمهم بالكامل باستخدام لقاح فايزر.