رئيس التحرير
محمود المملوك

السجن والغرامة للمتهم بخطف الطفلة ميرنا والتحرش بها في المقابر بالشرقية

خطف طفلة - صورة تعبيرية
خطف طفلة - صورة تعبيرية

قضت محكمة جنايات الزقازيق بمحافظة الشرقية، برئاسة المستشار سامي عبدالحليم غنيم، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين وليد المهدي وأمير زكي، وسكرتارية خالد إسماعيل ويامن محمود ومحمد سعيد أبو خضرة، اليوم الإثنين، بمعاقبة عامل بالسجن لمدة سنة واحدة مع الشغل، وغرامة قدرها 10 آلاف جنيه؛ على خلفية اتهامه باختطاف الطفلة «ميرنا» والاعتداء عليها ومحاولة هتك عرضها والتحرش بها داخل المقابر بمدينة الزقازيق.

المحكمة استمعت خلال جلسة النُطق بالحكم لأقوال المجني عليها وشهود الواقعة ودفاع المتهم، قبل أن توجه الأسئلة للمتهم، فيما تعرفة الطفلة المجني عليها على المتهم وأكدت أنه هوّ من خطفها بواسطة دراجة بخارية بثلاث عجلات «توك توك»، واعتدى عليها وترش بها وحاول هتك عرضها داخل المقابر بمدينة الزقازيق.

من جانبه، أفاد والد الطفلة ميرنا، المجني عليها، أنه كان قد هاتف أحد أصدقائه وأخبره الأخير بأن تستقل نجلته الطفلة ميرنا، وسيلة لانتقال إليه من منطقة المقابر بمدينة الزقازيق، قبل أن يشير إلى أن صديقه هاتف المتهم، صاحب مركبة توك توك، لنقلها لوالدها بالمنطقة المذكورة، إلا أنه حاد عن الطريق لوالدها في محاولة منه لهتك عرضها، إلا أن الطفلة لاذت بالفرار.

هرعت الطفلة إلى والدها وشكت ما حدث لها، والذي بدوره أبلغ الجهات الأمنية ليتم ضبط المتهم الهارب، وبالعرض على النيابة العامة أمرت بإحالته محبوسًا إلى محكمة جنايات الزقازيق، التي أصدرت حكمها المتقدم.