رئيس التحرير
محمود المملوك

وزير الري عن تأهيل المساقي: نستهدف الوصول إلى أعلى إنتاجية من المحاصيل الزراعية

مؤتمر الري
مؤتمر الري

عُقد المؤتمر الأول الموسع لمحافظة الإسكندرية بين أجهزة وزارتي الري والزراعة، وممثلي البنوك الوطنية «الأهلي والزراعي»  بشأن تأهيل المساقي، والتحول من الري بالغمر إلى الري الحديث، في إطار توجيهات الدكتور محمد عبد العاطي، وزير الموارد المائية والري، بعقد سلسلة من المؤتمرات المشتركة بشأن تأهيل المساقي والتحول للري الحديث.

جاء ذلك، بحضور المهندس محمود السعدي، مستشار الوزارة لشؤون إدارة المياه، وأشرف بهجت، رئيس حي العامرية نائبًا عن محافظ الإسكندرية، المهندس إبراهيم عبد المنعم، رئيس الإدارة المركزية للموارد المائية والري بالإسكندرية، الدكتور مؤمن الشرقاوي، رئيس الإدارة المركزية للتوجيه المائي، والدكتورة تريزة سعد عطا لله، مدير الإدارة العامة للإرشاد الزراعي نائبًا عن وكيل وزارة الزراعة بالإسكندرية.

تم خلال المؤتمر، عرض القرار الوزاري المشترك رقم 161 لسنة 2021 بين وزارتي الري والزراعة وآليات تفعيله، كما تم إجراء حوار مفتوح مع الحضور حول بروتوكول التعاون المشترك المُوقّع بين كل من وزارات الري والزراعة والمالية والبنك الأهلي والبنك الزراعي، حيث تم الإجابة على جميع استفسارات المزارعين حول سُبل تطبيق بنود البروتوكول، لتنفيذ نظم الري الحديث وتأهيل المساقي بأراضيهم.

قال الدكتور عبد العاطي، إن البروتوكول الموقع بين وزارات الري والزراعة والمالية والبنك الأهلي والبنك الزراعي، يهدف لتحقيق الاستغلال الأمثل للموارد المائية، والوصول إلى أعلى إنتاجية من المحاصيل الزراعية، من خلال توفير سبل وآليات التحول من استخدام الأساليب التقليدية في الري إلى إتباع أساليب الري الحديثة بأشكالها المختلفة، وبناءً على ما توفره الدولة من دعم فني ومالي تحت مظلة التعاون والتنسيق المشترك بين كافة جهات الدولة المعنية.

تابع: يتم توفير التمويل اللازم لتكاليف تأهيل المساقي وتجهيزها، وتوفير تكاليف التحول لاستخدام شبكات الري الحديث، بالإضافة إلى تقديم الدعم الفني اللازم من خلال المختصين بوزارتي الموارد المائية والري والزراعة واستصلاح الأراضي لتأهيل المساقي، والتحول للري الحديث.