رئيس التحرير
محمود المملوك

التحقيق مع المرشح الرئاسي التونسي السابق وشقيقه لاتهامهما بالهرب من الرقابة الإدارية

نبيل القروي المرشح
نبيل القروي المرشح الرئاسي التونسي السابق

قررت النيابة العامة التونسية التحقيق مع نبيل القروي، رئيس حزب قلب تونس، المرشح السابق للانتخابات الرئاسية، التي فاز بها الرئيس الحالي قيس سعيد، وشقيقه غازي القروي، عضو مجلس النواب المجمد، مع الإذن بإدراجهما على قوائم محل التفتيش.

النيابة التونسية أوضحت في بيان لها، أنه حُرر محضر تجاه رئيس حزب قلب تونس وشقيقه، لاتهامهما باجتياز الحدود البرية بطريقة غير قانونية.

في ذات السياق، أفاد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بولاية القصرين التونسية، رياض النويوي، اليوم، بأن قرار النيابة العامة جاء تبعًا للمحضر الذي تم تحريره في وقت سابق  ضد مرّوج مخدرات تم الاحتفاظ به أمس من أجل مساعدة أشخاص على اجتياز الحدود التونسية خلسة نحو الأراضي الجزائرية، لاتهامه بمساعدة شخص على الهروب من المراقبة الإدارية.

كما ذكر النويوي، أنه تم إدراج شخص آخر محل التفتيش لتورطه في عملية تهريب نبيل القروي وشقيقه نحو الجزائر، مشيرًا إلى أن التحريات لاتزال متواصلة في تلك القضية، بعدما تبين أنه تم تهريبهم من قبل شبكة فيها عديد الأشخاص والأفراد.

كانت السلطات الجزائرية ألقت القبض على رئيس حزب قلب تونس، نبيل القروي، أثناء وجوده هناك ومحاولته الفرار، خلال الأيام الماضية.

وذكرت جريدة الشروق التونسية، أن هناك اتصالات على أعلى مستوى بين السلطات التونسية ونظيرتها في الجزائر لتسليم القروي، موضحة أنه تم إلقاء القبض عليه في شقة بمدينة حدودية جزائرية.