رئيس التحرير
محمود المملوك

الناقد يوسف نوفل: روايات نجيب محفوظ مليئة بالنقد الجريء لمظاهر الحياة

نجيب محفوظ
نجيب محفوظ

قال الناقد الدكتور يوسف نوفل، أستاذ النقد الأدبي بكلية البنات جامعة عين شمس، الرئيس الفخري لاتحاد الكتاب، إن دراسة نجيب محفوظ للتاريخ ودراسته للفلسفة جعلته متفلسفًا بالأدب.

وحلّت أمس ذكرى رحيل الكاتب الكبير نجيب محفوظ الذي رحل يوم 31 أغسطس من عام 2006 بعد رحلة طويلة حافلة بالعطاء الإبداعي. 

أضاف نوفل، في تصريح خاص لـ«القاهرة 24»، بالتزامن مع الذكرى الـ15 لرحيل جيب محفوظ: «نجد روايات نجيب محفوظ جميعًا ممتلئة بالأفكار والقضايا والهموم والنظرة الناقدة الصريحة الجريئة لمظاهر الحياة المحيطة به».

أوضح أستاذ النقد الأدبي بكلية البنات جامعة عين شمس أن هذا الأمر موجود سواء أكان ذلك في المرحلة الزمنية المعاصرة لأبطال الثلاثية فيما حول ثورة 19 والحرب العالمية الأولى وما بعدهما أو في حقب اجتماعية مرّ بها المجتمع المصري بعد ذلك سواء أكان حقبة رواية قلب الليل أو رواية ثرثرة فوق النيل ثم بحقب أخرى مرت بالمجتمع المصري سواء في المرحلة الرأسمالية أو مرحلة التحول الاشتراكي القصيرة التي كانت مرتجلة ونقدها نقدًا عنيفًا أو بعد ذلك في مراحل أخرى حتى وفاته.