رئيس التحرير
محمود المملوك

بلاغ جديد للنائب العام ضد الطبيب صاحب واقعة السجود لكلب

ضحية واقعة سجود الكلب
ضحية واقعة سجود الكلب

تقدم سمير صبري، المحامي، ببلاغ للنائب العام ضد الدكتور عمرو خيري، رئيس قسم العظام بجامعه عين شمس، لتعذيب ممرض مسن بمستشفى النزهة الدولي، وإجباره على السجود لكلبه.

قال صبري في بلاغه ضد طبيب مستشفى عين شمس: نلتمس إصدار أمر بالتحقيق في البلاغ المقدم ضد طبيب أجبر ممرض على السجود، بعد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الساعات الماضية، مقطع فيديو مدته نحو 4 دقائق، لطبيب وشخصين آخرين يرتديان زي أمن إداري، ويمسك كل منهم حبلًا بينما يقوم الممرض المسن بالقفز من أعلى الحبل، في إهانة له، كما ظهر الطبيب وكأنه يعاتب ويلوم الممرض بسبب إهانته لكلبه، ثم طلب منه السجود والصلاة للكلب.

إهانة ممرض في واقعة سجود الكلب 

وأضاف أن المادة 126 من قانون العقوبات حددت عقوبة كل من يرتكب جريمة تعذيب متهم ليكرهه على الاعتراف، وتنص على أنه: يعاقب بالسجن المشدد كل موظف أو مستخدم عمومى، أو أحد رجال الضبط قام بنفسه أو أمر بتعذيب إنسان، وذلك بإحداث إيذاء جسدي أو نفسى به؛ بقصد حمله هو أو غيره على الاعتراف أو للحصول منه أو من غيره على أي معلومات أو لمعاقبته على عمل ارتكبه أو يشتبه في أنه ارتكبه هو أو غيره أو بسبب التمييز أيًّا كان نوعه، ويعاقب بذات العقوبة كل من حرض على التعذيب أو سكت عنه رغم قدرته على إيقافه، وإذا مات المجنى عليه يحكم بالعقوبة المقررة للقتل عمدًا.

والتمس صبري إصدار الأمر بمنع الطبيب المذكور من مغادرة البلاد والتحقيق في الواقعة وفي حال ثبوتها أحالته للمحاكمة الجنائية بالمواد سالفة الذكر وقدم صبري أسطوانة مدمجة والمستندات المؤيدة لبلاغه.