رئيس التحرير
محمود المملوك

الملا: خط الغاز العربي يمكّن لبنان من تجاوز محنته.. وتوجيهات رئاسية بإنجاز المهمة في أسرع وقت

المهندس طارق الملا
المهندس طارق الملا وزير البترول

قال المهندس طارق الملا  وزير البترول والثروة المعدنية، إنّ الاتفاق الرباعي الذي تم التوصل إليه يوم الأربعاء الماضي بين مصر والأردن وسوريا ولبنان بشأن إعادة إحياء خط الغاز العربي وتصدير الغاز إلى لبنان يهدف إلى دعم الجانب اللبناني لتجاوز محنته وعثرته، وذلك بتكليفات من الرئيس عبدالفتاح السيسي بإنجاز ذلك في أسرع وقت. 

أضاف الوزير خلال مداخلة هاتفية مع برنامج كلمة أخيرة الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على قناة ON، مساء السبت، أنّ الاجتماعات التي جرت على مستوى وزراء الطاقة والبترول للدول الأربعة كانت لمراجعة الحسابات لكافة الأطراف كون الغاز سيمر عبر الأردن وسوريا ومن ثم فإنّ كل الأطراف لها تفاصيل وأعمال مختلفة داخل منظومة الخط العربي، موضحًا أنّ المشروع  كان متوقفًا منذ عام 2011 وكان يضم أمورًا فنية مختلفة، فيما يتطلب الأمر مراجعات فنية للمنشآت الناقلة وغيرها من الجوانب المختلفة

الوزير تابع: هناك محطات قياس ومحطات ضغط والخط نفسه وكذلك هناك أجزاء من الخط في بعض البلدان مثل سوريا تحتاج للمراجعة الفنية، بينما أجزاء الخط الجاهزة موجودة بالفعل بين الأردن ومصر كون عملية التصدير  تتم بين البلدين.

في الوقت نفسه، أوضح الملا أنّ فترة مراجعة الاتفاقيات والجوانب الفنية المتعلقة بالمرافق الفنية العابرة للبلدان الثلاث منها إلى لبنان، قد يتم الانتهاء منها في غضون ثلاثة أسابيع، وذلك بالتوازي مع مراجعة العقود المعطلة منذ عشرة سنوات وما تحتاجه من إجراء تعديلات على بعض البنود بها.

أشار الوزير أيضًا إلى أنّ بعض البنود تحتاج مراجعات بسبب مرور عشر سنوات، وأكمل: العقد موجود بالفعل ولن نخترع العجلة من جديد، لكن ما سيحدث هو مراجعة الشؤون المتعلقة بالفنيات والتجاريات والتأكُّد من جاهزية الخط والعقود لإعادة الضخ، وستبدأ عملية التصدير في أقرب وقت.