رئيس التحرير
محمود المملوك

تعرف على مستحقات كبار السن في الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان

الاستراتيجية الوطنية
الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان

كشفت الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان، التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس، والتي انفرد موقع القاهرة 24 بنشر النسخة النهائية منها، أن الدولة تتجه لاستخدام عدد من التوجهات والسياسات بهدف دعم وتوسيع حرية الأديان والعقيدة في المجتمع المصري.

وتوضح الاستراتيجية، أن الدولة ستراجع كافة المقررات الدينية في المناهج الدراسية المصرية، لتنقيتها من أي أفكار أو موضوعات لا تُسهم في تعزيز سياسة التسامح، ونبذ العنف والتطرف في المجتمع المصري.

وتضمنت الاستراتيجية حقوق كبار السن كالآتي:

تلتزم الدولة بموجب الدستور بضمان حقوق المسنين صحًيا، واقتصادًيا، واجتماعًيا، وثقافًيا، وترفيهًيا، وتوفيـر معاش مناسب يكفل لهم حياة كريمة، وتمكينهم من المشاركة في الحياة العامة، كما تلتزم بأن تراعي في تخطيطها للمرافق العامة احتياجات المسنين، وأن تعمل على تشجيع منظمات المجتمع المدني على المشاركة في رعاية المسنين.

وكشف الاستراتيجية أيضًا، منح الدولة معًاشا ضمانًيا لكبار السن ممن لا يتقاضون معًاشا تأمينًيا وليس لهم دخل، وذلك بمنح معاش للمسنين بداية من عمر الخامسة والستين، أو لمن يعانون عجازًا أو مرضًا مزمًنا.

وركزت الاستراتيجية، على إنشاء دور الرعاية الخاصة بكبار السن، وافتتاح أندية رعاية نهارية لهم، وإطلاق وثيقة مكتوبة خاصة بحقوق الكبار بالتعاون مع المجتمع المدني.

كما تضمنت الاستراتيجية تدريب أعضاء الجهات والهيئات القضائية على تنوع جهات ومراكز التدريب والبحوث التابعة للجهات والهيئات القضائية المعنية بنشر المعارف، فضلا عن التنوع فـي الخيارات العلمية والتطبيقية لدى أعضاء الجهات والهيئات القضائية العاملة فـي مجال التدريب، كما تضمنت الاستراتيجية استخدام تكنولوجيا المعلومات في التدريب، وتزويد القضاة بالمكتبات الإلكترونية، وإتاحة محركات البحث لأعضاء الجهات والهيئات القضائية.

عاجل