رئيس التحرير
محمود المملوك

متحدث جامعة الأزهر معلقًا على انتحار الابن بسبب معاملة الاب: عقوق الأبناء شيء صعب

الدكتور أحمد زارع
الدكتور أحمد زارع المتحدث الرسمي لجامعة الأزهر

علق الدكتور أحمد زارع، المتحدث الرسمي لجامعة الأزهر، على الابن الذي شنق نفسه في مدينة السنبلاوين بسبب معاملة والدة السيئة، قائلًا: "شيء صعب للغاية"، مشيرًا إلى أن هناك العديد من الأبناء مظلومون من والديهم، وهناك من لا يستطيع التحدث خوفًا من عقوق الوالدين ودائمًا الآباء يسترشدون بالدين عندما يصدر من أحد الأبناء شكوى أو ضيق نفس من سوء المعاملة.

وأضاف "زارع"، خلال لقائه مع الإعلامية منال سلامة، في برنامج "حلو الكلام"، المذاع على قناة "صدى البلد"، اليوم السبت، أنه دائمًا ما يحدثونا عن عقوق الوالدين، ولكن لم يتحدثوا قط عن عقوق الأبناء، وكأن الأبناء أصبحوا حيوانات لا تشعر، وكأن الأبناء جمادات لا تشعر بالإساءة والمهانة، ومن يدفع ثمن تلك الجريمة التي تنشيء جيلًا معقدًا نفسيًا وكأن الأبناء يدفعون ثمن عدم إيمان آبائهم.

وتابع: "ما يحدث هو نقص الدين وعدم فهمه، وعدم اتباع القرآن الكريم والسنة، فالكثير من الأبناء يشتكون من عدم حث أبنائهم على الصلاة والدين، بل بالعكس يحثونهم على العري، فالله "سبحانه وتعالى" قال: "يوصيكم الله في أولادكم" فأشاهد بالحياة هذا الأب الذي انفصل عن أمه، والأم التي انفصلت عن زوجها، وتركوا الأبناء يعانون بالحياة.