رئيس التحرير
محمود المملوك

بعد الاعتداء الجنسي على طفلة طلخا.. ما العقوبة المنتظرة على محفظ القرآن؟

عقوبة الاعتداء على
عقوبة الاعتداء على طفلة طلخا

تسيطر حالة من الغضب على أهالي مدينة طلخا بمحافظة الدقهلية، بسبب اعتداء جنسي ارتكبه محفظ قرآن وخطيب في مسجد بقرية منشأة البدوي، يدعى سليمان. ف، على طفلة تسمى جنة تبلغ من العمر عشر سنوات في منزله، عقب انصراف باقي التلاميذ بعد حفظ القرآن.

في محضر الواقعة، قالت والدة الطفلة إنّ ابنتها كانت تتردد على منزل المتهم لحفظ القرآن الكريم، إلا أنه استدرجها بعد انصراف باقي الأطفال وتعدى عليها جنسيًّا وهتك عرضها، فيما خافت الطفلة إخبار والدتها بالواقعة، ورفضت الذهاب إلى الكُتاب مرة أخرى وبالضغط عليها أخبرتها بما حدث.

تعليقًا على ذلك، قال اللواء نبيل حسن أستاذ القانون الجنائي بأكاديمية الشرطة، إنّ الاعتداء أو هتك عرض طفلة من أي شخص، هي جناية متكاملة الأركان، وتكون العقوبات فيها مشددة.

في تصريحات لـ القاهرة 24، أضاف حسن أنّ المتهم في واقعة الاعتداء على طفلة طلخا يواجه اتهامًا بالاتجار بالبشر، وذلك بصفته الولاية عليها باعتباره محفظًا للقرآن في مكانة المعلم لها ولغيرها من الأطفال، بالإضافة إلى جريمة أخرى وهي استغلال حالة الضعف لدى الطفلة، كونها قاصرًا ولم تتجاوز عمر العشر سنوات.

أوضح مصطفى، أنّ العقوبة المتوقع تنفيذها على محفظ القرآن تتراوح بين الحكم بحبسه 20 سنة سجن مشدد أو معاقبته بالإعدام.

اقرأ أيضًا: والدة الطفلة جنة عن هتك عرض ابتنها من محفظ قرآن: البنت لا تنام الليل

اقرأ أيضًا: إيقاف إمام مسجد بالدقهلية عن العمل بعد اتهامه باغتصاب طفلة