رئيس التحرير
محمود المملوك

المستشار الثقافي لسفارة السودان بالقاهرة: سعدنا بدعوة الأوقاف للتدريب.. وتجمعنا بمصر علاقة رحم ودم

الدكتور مرتضى عثمان
الدكتور مرتضى عثمان مع محررة القاهرة 24

قال  الدكتور مرتضى علي عثمان، المستشار الثقافي بالسفارة السودانية بالقاهرة، إن القيادات السودانية استقبلت دعوة الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف المصري، بتنظيم دورة تدريبية مشتركة بين وزارة الأوقاف المصرية، ووزارة الشؤون والدعوة السودانية، بغاية الفرحة والسعادة.

أضاف مرتضى خلال لقائه مع القاهرة 24 أن القيادات السودانية رحبت بتنظيم برامج دعوية ودورات تدريبية وزيارات متبادلة بين البلدين في مجال الدعوة والشؤون الدينية والأوقاف.

وأوضح المستشار الثقافي للسفارة السودانية بالقاهرة، أن الترتيبات للمشاركة في الدورة التدريبية بدأت بمجرد موافقة القيادات في الحكومة السودانية، وكذلك موافقة الدكتور نصر الدين فراح، وزير الشؤون الدينية والأوقاف بالسودان، الذي وجه بسرعة التنسيق والتنظيم لهذه الدورة التدريبية، استجابةً لدعوة الدكتور مختار جمعة وزير الأوقاف المصري.
 

فائدة الدورة بالنسبة للأئمة السودانيين

 

وعن الفائدة التي تدرها الدورة التدريبية المشتركة بين الأوقاف المصرية ووزارة الشؤون الدينية والأوقاف السودانية، على الأئمة والواعظات المشاركين فيها خاصة، والأوقاف السودانية عامة، أكد الدكتور مرتضى علي عثمان على أن الدورة لها أثر طيب جدًا على الأئمة والواعظات المشاركين بها،  مؤكدًا أنها تحقق مصالح استراتيجية مشتركة بين الوزارتين أولًا، وبالتالي بين البلدين.
 

كما أكد المستشار الثقافي للسفارة السودانية بالقاهرة، أن السفارة تقوم على تنفيذ وترتيب ومتابعة كل ما يخص تنفيذ هذه الدورات.

وأعرب الدكتور مرتضى عن سعادته بحضور افتتاح الدورة التدريبية الثانية المشتركة بين وزارة الأوقاف المصرية ووزارة الشؤون الدينية والأوقاف السودانية، متمنيًا استمرار الدورات التدريبية والزيارات المشتركة بين البلدين.