رئيس التحرير
محمود المملوك

العاصمة الإدارية تطبق أنظمة استشعار للبنية التحتية لأول مرة في مصر

العاصمة الإدارية
العاصمة الإدارية الجديدة

قال المهندس محمد خليل، رئيس قطاع التكنولوجيا بشركة العاصمة الإدارية الجديدة، إن الخدمات التى ستقدم لقاطني العاصمة الإدارية جميعها خدمات تقدم لأول مرة في مصر منها علي سبيل المثال إدارة جميع مرافق العاصمة بإنظمة الاستشعار، موضحًا أن الأجهزة تتنبئ بحدوث الأعطال قبل وقوعها سواء في مجال الصرف الصحي أو المياة أو الكهرباء.

وأضاف فى تصريح خاص لـ القاهرة 24، أن فور تلقي مشكلة العطل تقوم الشركة المسئولة على الفور بالتوجه إلي موقع المشكلة لإجراء أعمال الصيانة، مشيرًا إلي أن المنظومة الجديدة الجديدة تعتمد على التحصيل الفوري دون الحاجه إلى وجود أفراد لتحصيل فواتير المياة والكهرباء وخلافة، لا سيما وأن الشركة المسئولة عن التحصيل ستتيح نظام يتم تطبيقة " ابلكيشين" علي موبايلات قاطني المدينة لمعرفة الاستهلاك والمبالغ المطلوب سدادها.

وتابع: يقوم العميل من خلال الابلكيشن أيضا بسداد المستحقات المالية المقررة عليه دون الحاجه إلى الذهاب لمقر عمل مقدمي  الخدمة، بالاضافة إلي أن جميع العددات التي ستكون موجودة فى  المدينة سواء كهرباء أو مياة أو غاز فهي عدادات ذكية.

وأوضح أنه في حالة حدوث أي عطل بها سواء كان بقصد أو بشكل متُعمد، يتم تلقائي وصول بلاغ إلى مركز إدارة المرافق بموقع العداد ونوع الوحدة ونوع التلاعب أو العطل وبالتالي يساعد هذا الإجراء في الحد من المشكلات التي تواجه الدولة في عملية التلاعب في الخدمات المقدمة اليهم بالاضافة إلى تقليل الفاقد منها.

وأشار إلي أنه لا يوجد أطباق الدش المعهودة أعلي أسطح العمارات كما هو في المدن القديمة،  ولكن العاصمة مُصممة لتكون مدينة connected بشكل مختلف، عن طريق تنفيذ شبكة فايبر، لأول مرة يتم تنفيذها في مصر؛ تتيح تطبيق خدمة البث التليفزيونى الرقمى أو ما يعرف iptv، حيث سيقوم أي مواطن بتوصيل جهاز التليفزيون من النقطة الواصلة إليه داخل شقته من شبكة الفايبر الخارجية، ومنها يستطيع تشغيل التليفزيون أو التليفون الأرضى أو الإنترنت أو الموبايل، وهى كلها مؤمنة ضد الأعطال.

سداد كافة الفواتير 

وقال إنه سيتم تدشين خدمة" العاصمة" لسداد كافة الفواتير المستحقة علي قاطني العاصمة سواء كانت كهرباء مياه صرف صحى والخدمات الخاصة بالمرور والخدمات الحكومية دون الحاجه إلى الذهاب إلى مقار تلك الخدمات، بالاضافة إلى خدمة "موبايل آب" عبارة عن خدمة تقدم لجميع رواد العاصمة الإدارية للإبلاغ عن أي مشكلات تواجههم في العاصمة، ومن ثم تقوم تلك الخدمة بالتواصل الفورى مع مركز التحكم الأمني من خلال قيامها بتشغيل كاميرا موبايل مقدم البلاغ تلقائى وتصويره صوت وصورة لمعرفة موقعة وبيانات الشخصية بالكامل.

وأضاف أنه سيتم إضافة كارت تعريفى موحد لكل مواطن داخل العاصمة الإدارية، هدفه منع تكرار نفس الإجراءات داخل كل جهة، فبينما أي مواطن مطالب بإظهار بطاقة الرقم القومى في كل جهة حكومية وكتابته وتقديم صورة منها وغيرها من الأوراق الثبوتية المطلوبة عند كل مرة تطلب فيها خدمة حكومية.

وأوضح أن أي مواطن داخل العاصمة الإدارية مطالب فقط بإظهار "كارت التعريف الموحد" الذي بمجرد وضع الكارت على جهاز "ريدر"، ستظهر كل البيانات الخاصة بالمواطن سواء الاسم والرقم التأمينى والرقم القومى والعنوان وغيرها، ليتم بعد ذلك تقديم الخدمة مباشرة، بما يوفر الوقت، ويضمن استحقاق طالب الخدمة لها، ووقف أي تلاعب.

كارت التعريف

وقال إن كارت التعريف الموحد يمكن استخدامه للسحب من أي ماكينة "Atm"، بناء على اتفاقية مفعلة مع شركة ماستر كارد العالمية المسؤولة عن بناء نموذج الكارت الموحد للعاصمة الإدارية، كما يمكن استخدامه لفتح الأسانسير داخل محل السكن أو دخول مكان العمل في الحى الحكومى مثلا وغيره من الأماكن المعرفة على الكارت، وغيرها من الأماكن التي لا يمكن دخولها ما لم يتم تعريفها على الكارت، وبالتالى هو كارت ثلاثة في واحد: "تعريف" و"دخول وخروج" و"مدفوعات بنكية".

عاجل