رئيس التحرير
محمود المملوك

نرصد لحظة وصول فتاة الفستان لحضور جلسة الصلح مع مراقبتي جامعة طنطا │ صورة

لحظة وصول فتاة الفستان
لحظة وصول فتاة الفستان لحضور جلسة الصلح

ينشر القاهرة 24 وصول الطالبة حبيبة طارق فتاة الفستان، إلى مقر إدارة جامعة طنطا، من أجل حضور جلسة الصلح بين طرفي الواقعة، وذلك ضمن مبادرة رئيس جامعة طنطا الدكتور محمود ذكي، بعد أن انتهت التحقيقات بثبوت براءة المراقبتين من واقعة التنمر والتحرش بالطالبة.

أوضحت مصادر، أن الدكتور محمود ذكي، رئيس جامعة طنطا، عقد اجتماعا مغلقا مع كل فتاة الفستان، بحضور نواب رئيس جامعة طنطا، وأيضا مع المراقبات بشكل منفرد داخل مكتب فرعي داخل مبنى الإدارة، أعقبه اجتماعا مغلقا بحضور الدكتورة صفاء مرعي مقرر المجلس القومي للمرأة، وعدد من ممثلي المجلس. 

في وقت سابق، تقدمت مراقبتان بكلية الآداب جامعة طنطا، بشكوى رسمية للدكتورة مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، للمطالبة برد اعتبارهما بعد ثبوت براءتهما من الاتهامات الموجهة لهما من الطالبة حبيبة طارق، المعروفة إعلاميا بـ فتاة الفستان.

أكدت المراقبتان في مذكرتهما أنهما تعرضتا لإهانة بالغة أثرت بالسلب عليهما ونالت أسرهما، وواجهتا إهانات من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بأنهما تحرشتا بالطالبة على غير الحقيقة، مطالبتين بوقوف المجلس القومي للمرأة معهما في الحصول على الحق القانوني من الطالبة التي أثارت الرأي العام ضدهما، ووجهت لهما اتهامات بالباطل. 

لحظة وصول فتاة الفستان