رئيس التحرير
محمود المملوك

جيمس الثاني.. حكم ثلاثة عروش ومات في منفاه

جيمس الثاني
جيمس الثاني

جيمس الثاني، ملك إنجلترا وإيرلندا واسكتلندا، أحد أقوى الملوك الإنجليز، والذي مات وحيدًا في منفاه بفرنسا في مثل هذا اليوم 16 سبتمبر من عام 1701، بعدما أصابه نزيفًا حادًا في المخ، وفي السطور التالية نرصد لكم أعزاءنا القراء أهم المعلومات حول حياته.


 

جيمس الثاني

- ولد جيمس الثاني في 14 أكتوبر من العام 1633، وهو الابن الوحيد الباقي على قيد الحياة لأبيه الملك تشارلز الأول.

- عين دوق يورق في 22 يناير عام 1644، لكن بعد قيام الحرب الأهلية، تم احتجازه في قصر سانت جيمس، حتى تمكن من الهرب منه في 1648.

- صعد إلى عرش إنجلترا في عام 1685، وتم تتويجه رسميًا في كنيسة وستمنستر، في 23 إبريل.

- بعد فترة قليلة من حكمه واجه جيمس الثاني تمردًا بقيادة ابن أخيه دوق مونموث، وتمردًا في إسكتلندا.

- تمت السيطرة على تمرد إسكتلندا سريعا، لكن دوق مونموث أعلن نفسه ملكًا، وحاول اقتحام القصر بجنوده، لكن تم إحباط المحاولة والقبض عليه، وأعدم في برج لندن.

- سعى جيمس ألى تكوين جيش نظامي قوي، لحماية نفسه من التمردات التي تحدث كل وقت.

- سمح للكاثوليك بقيادة الكتائب، في ظل سيطرة البروستانت على مختلف سلطات الدولة، وجعل الكاثوليك يشغلون أعلى المناصب في ممالكه الثلاثة.

- أعلن جيمس في عام 1687، عن وثيقة التسامح، المعروفة بإعلان حرية العقيدة، لمنع معاقبة البروستانت أو الكاثوليك المنشقين عن عقائدهم.


- في يونيو 1688، دعت مجموعة من النبلاء البروستانت وليام الثالث، أمير أورانج، للقدوم بجيشه إلى إنجلترا.

- هرب جيمس وترك إنجلترا إلى فرنسا، حيث استقبله لويس الرابع عشر، وتم تعيين ابنته ماري، ملكة على العرش بالاشتراك مع زوجها وليام الثالث.

- حاول جيمس العودة إلى الحكم، لكنه هزم من قبل وليام الثالث، ونفي إلى فرنسا، وظل هناك مقيما في قصر حتى وفاته.