رئيس التحرير
محمود المملوك

أحمد زاهر عن سبب قبوله بحدوتة كدبة كبيرة: تعرضّت لاتهامات مثل البطل

أحمد زاهر
أحمد زاهر

كشف الفنان أحمد زاهر عن سبب قبوله بالمشاركة في حكاية كدبة كبيرة من مسلسل ورا كل باب الجزء الثاني، مشيرًا إلى أنه تعرض لشائعات واتهامات، مثل بطل العمل الذي كانت تلاحقه شائعات التحرش.

وقال أحمد زاهر خلال استضافته ببرنامج مساء dmc، والذي يُقدمه الإعلامي رامي رضوان: بنتعرض لهذا كثيرًا، أنا وافقت على العمل، لأن حصل لي موقف مشابه...أنا أُتهمت إني تعديت على صحفي في جنازة الفنانة الراحلة دلال عبد العزيز.

وأضاف أحمد زاهر: ده ماحصلش خالص، أنا كنت مش عارف أنه صحفي من الأساس لأنه كان مرتديًا ملابس عادية، وكل ما فعلته إني أخذت الهاتف من يده، دون ان اتعدى عليه.

وأشار أحمد زاهر أن ورق حكاية كدبة كبيرة، عُرض عليه بعد تعرضه لهذا الموقف قائلًا: بعد الموقف ده جالي الورق، كلمت دكتور شادي علام وقولت له أنا معاكوا.

 وأضاف أحمد زاهر متمنيًا أن تكون رسالته وصلت من خلال حكاية كدبة كبيرة قائلًا: ونفسي الناس تفهم مش الناس العادية بس، عشان مش كل الناس بتعمل كده هم بعض الناس، ولكن البعض ده أصبح مسيطر بشكل كبير، انتوا ليه بتعملوا كده!

حدوتة كدبة كبيرة لأحمد زاهر

وتابع احمد زاهر عن شخصية يحيي أبو المجد الذي جسدها خلال أحداث العمل: يحيى قرر ميواجهش، وكسر تليفونه، هو زعل أنه الناس صدقت عنه أنه متحرش، وأنا ابقى أمام الناس وميصدقنيش برضو، وهي ناس سمعت الموضوع وبتقول رأيها من غير، تصل لنتيجة.

أحمد زاهر

وأردف: وهذا على أي شخص حتى لو مش ممثل أو مش عليه الضوء، والمشكلة أنه عندما ظهرت براءته مش كل الناس هتعرفها، لأن الناس بتحب الحاجت الحارة، مش كل الناس اللي وصلت لها البرنامج اللي يحيى قال أنه برئ فيه، ومشافوش وأنا بقول أنا برئ، دي كارثة إحنا ممكن ندمر حياة بني آدم بالتريند والكلام ده.