رئيس التحرير
محمود المملوك

تجديد حبس المتهمين بسرقة خزينة البنك الزراعي بالشرقية

القاهرة 24

قرر  المستشار محمد الجمل، المحامي العام الأول لنيابات جنوب الشرقية، اليوم الأحد، تجديد حبس ثلاثة أشخاص 15 يومًا، على ذمة التحقيقات؛ على خلفية اتهامهم بالاشتراك في سرقة خزينة البنك الزراعي، الفرع الكائن بقرية الصحافة التابعة لمركز شرطة مشتول السوق.

تلقى اللواء محمد والي، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء عمرو رءوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ من مدير فرع البنك الزراعي بقرية الصحافة التابعة لمركز شرطة مشتول، بسرقة مبلغ 590 ألف جنيه من خزينة البنك، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 5536 جنح مشتول السوق لسنة 2021.

على الفور جرى تشكيل فريق بحث جنائي، برئاسة قطاع الأمن العام، وبمشاركة إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن الشرقية، وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة 3 أشخاص، أحدهم يعمل موظفًا بالأمن الإداري بالبنك (مُكلف بحراسة البنك)، مقيمين جميعًا ببندر مشتول السوق.

عقب تقنين الإجراءات تم استهدافهم المتهمين وأمكن ضبطهم جميعًا، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الواقعة، حيث خطط موظف الأمن للسرقة مستغلًا في ذلك طبيعة عمله بالبنك، فيما أعد الجناة لجريمتهم أدوات (صاروخ كهربائي – مفك – عتلة حديدية)، وعقب انتهاء العمل بالبنك وانصراف جميع العاملين به، حضر المتهمين الثاني والثالث وفتح لهما المتهم الأول الباب الجانبي للبنك، وصعد الثلاثة إلى الطابق الثالث بالبنك، وأثناء ذلك تم فتح الباب الخارجي الخاص بالبنك والدلوف لداخله وفك المسامير الخاصة بقفل حجرة الخزينة والدلوف لداخل الحجرة وكسر الخزينة باستخدام الأدوات المُشار إليها، وسرقوا المال الموجود بها، وأعادوا تركيب القفل، وبعدها توجهوا إلى حجرة مدير فرع البنك وفكوا مسامير قفل الحجرة وسرقوا جهاز الـ DVR، وأعادوا تركيب القفل.

توجه المتهمان الثاني والثالث بالمسروقات والأدوات المستخدمة إلى ورشة خاصة بأحدهما، وهناك تخلصا من جهاز الـ DVR بإلقائه في أحد المصارف بدائرة مركز شرطة مشتول السوق، وفور ضبطهم جميعًا أرشدوا عن جزء من المبلغ المالي الذي سرقوه، وكذا الأدوات التي استخدموها في السرقة، وأكدوا إنفاقهم باقي المبلغ على متطلباتهم الشخصية، وبالعرض على النيابة العامة، قررت حبسهم على ذمة التحقيق.