رئيس التحرير
محمود المملوك

كوريا الجنوبية تبدأ تطعيم كبار السن بـ جرعات مُعززة من لقاح كورونا

كوريا الجنوبية
كوريا الجنوبية

أعلنت السلطات في كوريا الجنوبية، اليوم الاثنين، أنها ستبدأ في تطعيم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و17 عامًا.

كما قررت السلطات أنها ستبدأ تقديم لقاحات معززة لـ فيروس كورونا المستجد، للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم 75 عامًا فما فوق.

قالت اللجنة الاستشارية للتطعيم التابعة للوكالة الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها KDCA، إن الفوائد الناجمة عن تلقي اللقاحات تفوق المخاطر في تطعيم الأطفال، مشيرة إلى أنها تنصح بألا تكون الجرعات إلزامية.

في هذا السياق، أوضح جيونج أون كيون، مدير اللجنة الاستشارية، في تصريحات صحفية، أن الآباء الذين لديهم أطفال أصحاء، مثل أولئك الذين لا يُعانون من ظروف أساسية، يُنصحون بموازنة الفوائد النسبية في اتخاذ قرارهم.

أضاف جيونج أن الجرعات الأولية الداعمة من لقاح فايزر/ بيونيك ومديرنا ستذهب إلى أولئك الذين يُعانون من ضعف في جهاز المناعة أو يُعتبرون معرضين لخطر كبير، مثل كِبار السن ومرضى دار رعاية المسنين والموظفين.

جدل حول الجرعات المعززة

اختلفت البلدان في جميع أنحاء العالم في نهجها لتطعيم الأطفال والمراهقين الذين هم أقل عُرضة لخطر الإصابة بـ فيروس كورونا من البالغين.

أعطت الولايات المتحدة، خلال شهر أغسطس الماضي، 50٪ من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و17 عامًا، جرعات من لقاح كورونا، بينما بدأت المملكة المتحدة الأسبوع الماضي في تلقيح هذه الفئة العمرية، تاركة للشباب أنفسهم تقرير ما إذا كانوا سيحصلون على التطعيم.

أثارت الجرعات الداعمة جدلًا عالميًا، حيث حذّر بعض الخبراء من أنه يجب مشاركة اللقاحات الأولى مع البلدان الفقيرة، قبل أن تُعطي الدول الغنية جُرعات إضافية لكبار السن.