رئيس التحرير
محمود المملوك

في ذكرى استشهاده.. من هو القديس بروفوريوس؟

كنيسة-أرشيفية
كنيسة-أرشيفية

تحيي الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، اليوم الثامن عشر من شهر توت القبطي، والثامن والعشرين من شهر سبتمبر الميلادي، ذكرى استشهاد القديس بروفورويس.

حسب السنكسار الكَنسي، كان هذا القديس في بداية حياته مُمثلا هزليًا، وذلك في عهد الإمبراطور يوليانوس الجاحد الذي أقام حفلًا كبيرًا، وأحضر رجال الملاهي لإحياء هذا الحفل، وكان من بينهم القديس بروفوريوس.

يقول السنكسار إن الإمبراطور، أمر القديس أن يستهزئ بطقوس المسيحين، فقام بتمثيل بعض الطقوس، وعندما بدأ في تمثيل سر المعمودية، وهو أحد الأسرار السبعة الكنسية، رسم علامة الصليب على المياه فرأى نورا في المياه، فغطس فيها 3 مرات، كما في طقس سر المعمودية، ثم أقّر أمام الحاضرين أنه مسيحي.

يذكر السنكسار أن الملك تفاجأ حينها بإعلانه أنه مسيحي، فبدأ يُلاطفه وأعطاه المال، وأعفاه من الجِزية حتى يعود عن قراره، لكنه فشل في إقناعه، فأمر الإمبراطور بقطع رأس القديس، ونال إكليل الشهادة.

السنكسار، هو كتاب يحوي سير القديسين والشهداء وتذكارات الأعياد، وأيام الصوم، مُرتبّة حسب أيام السنة، ويُقرأ منه في الصلوات اليومية.

عاجل