رئيس التحرير
محمود المملوك

طالبة إعدادي تشنق نفسها لـ مرورها بحالة اكتئاب في الشرقية

انتحار - صورة أرشيفية
انتحار - صورة أرشيفية

أقدمت طفلة، في الرابعة عشرة من عمرها، على التخلص من حياتها، اليوم الأربعاء؛ بعدما شنقت نفسها لمرورها بحالة نفسية سيئة، جراء علاقة عاطفية فاشلة، وذلك داخل مسكن أسرتها بدائرة مركز شرطة أبو كبير بمحافظة الشرقية.

البداية كانت بتلقي اللواء محمد والي، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود إشارة من مستشفى أبو كبير المركزي، بوصول طفلة عمرها 14 عامًا، طالبة بالصف الثاني الإعدادي، مُقيمة بدائرة مركز شرطة أبو كبير، جثة هامدة.

بالانتقال والفحص وسؤال والد الطفلة، أفاد بأن ابنته تخلصت من حياتها لمرورها بحالة نفسية سيئة بسبب علاقة عاطفية فاشلة، حيث شنقت نفسها وانتحرت داخل مسكن الأسرة بدائرة مركز شرطة أبو كبير.

جرى نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى أبو كبير المركزي، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وبالعرض على نيابة أبو كبير العامة، بإشراف المستشار حلمي عطا الله، المحامي العام الأول لنيابات شمال محافظة الشرقية، قررت تشريح الجثة لبيان سبب الوفاة، وطلبت تحريات المباحث الجنائية حول الواقعة وملابساتها.