رئيس التحرير
محمود المملوك

الرعاية الصحية تطلق يومًا علميًا للسمع داخل مستشفى الحياة بـ بورفؤاد

اليوم العلمي للسمع
اليوم العلمي للسمع

عقدت الهيئة العامة للرعاية الصحية، يومًا علميًا للسمع، وذلك بمستشفى الحياة بور فؤاد، التابعة للهيئة العامة للرعاية الصحية ببورسعيد، باعتبارها أول مستشفى تابع للهيئة العامة للرعاية الصحية يضم وحدة مخصصة للسمعيات والتخاطب للأطفال وتقدم خدماتها لكافة منتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة من الكبار والصغار في هذا التخصص. 

وقالت في بيان إن اليوم العلمي للسمع، استهدف تدريب كافة أطباء وزمالة طب الأسرة بمراكز ووحدات صحة الأسرة بمحافظة بورسعيد، من خلال محاضرات نظرية، على مراحل تطور حاسة السمع لدى الأطفال، والحوكمة الاكلينيكية، وآلية الإحالة وفقًا لتشخيص حالات ضعف السمع لدى الأطفال من مراكز ووحدات صحة الأسرة إلى المستشفى.

وألقى المحاضرات خلال اليوم العلمي كل من السيد خلف حسان استشاري طب الأطفال ومدرب الزمالة المصرية، ومهاب شحاته إخصائي الأنف والأذن والحنجرة.

وارتكزت محاور اليوم العلمي، على استعراض أسباب ضعف السمع، وطرق قياسه، ومتابعة النمو الذهني وحواس السمع والنطق لدى الأطفال وحديثي الولادة، وتوعية الأطباء بمنهج تثقيفي للأسرة بكيفية الاكتشاف المبكر لعيوب السمع والكلام لدى الأطفال، وكذلك الاكتشاف المبكر للإعاقة السمعية واللغوية ودواعي الإحالة لمراكز علاج السمع والكلام. 
 

واختتم اليوم العلمي للسمع، الذي نظمته إدارة التدريب وتنمية المواهب بالهيئة، بمناقشة وسائل علاج ضعف السمع سواء عند الأطفال أو الكبار، ودور الهيئة بالتعاون مع شركاء النجاح من القطاع الخاص، في توفير أفضل أنواع السماعات الطبية بأعلى وأحدث التكنولوجيا الطبية للحصول على أفضل النتائج لكافة المنتفعين بمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة. 

ومن جانبه، أكد الدكتور أحمد السبكي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية ومساعد وزير الصحة والسكان والمشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، على أهمية عقد الأيام العلمية في كافة التخصصات الطبية بشكل دوري بما يسمح بتطوير مهارات الأطباء والاطلاع على أحدث ما توصل إليه الطب في العالم، ودعم الأبحاث من خلال تبادل المعرفة ومواكبة أحدث الممارسات الطبية في مجال التشخيص، بما ينعكس بالإيجاب على مستوى الخدمة الطبية المقدمة لمنتفعي منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة، وذلك من خلال التعرف على أفضل الممارسات والبروتوكولات الدولية، وذلك بهدف تقديم خدمات صحية شاملة ذات جودة عالية وتواكب المعايير العالمية للمنتفعين.

 يشار إلى أن وحدة السمعيات وكشف ضعف السمع المبكر عند حديثي الولادة، بمستشفى الحياة "بور فؤاد" ببورسعيد، تعمل بأحدث الأجهزة الطبية، منها جهاز الانبعاث الصوتي، والذي يقيس السمع عند حديثي الولادة وعند الكبار عن طريق قياس استجابة قوقعة الأذن للأصوات، وأيضًا جهاز قياس ضغط الأذن الوسطى والذي يقوم بقياس رد فعل عضلة الأذن مع الصوت، وتحديد وظائف الأذن الوسطى، وقياس السمع بالنغمات، كما يتوفر بالوحدة أيضًا جهاز قياس السمع بالنغمات، والذي يقيس السمع مع تفسير الكلام، وقياس درجة السمع عند الأطفال أقل من 4 سنوات مع تفسير الكلام، كما توفر مستشفى الحياة بور فؤاد عيادة طب التخاطب، لعلاج اضطرابات اللغة، اضطرابات النطق، أمراض الصوت، وصعوبات التعلم.

مستشفى الحياة ببور فؤاد
اليوم العلمي للسمع
مستشفى الحياة ببور فؤاد 
اليوم العلمي للسمع
مستشفى الحياة ببور فؤاد
اليوم العلمي للسمع
مستشفى الحياة ببور فؤاد 
عاجل