رئيس التحرير
محمود المملوك

نازية مسؤولة عن قتل 11 ألف شخص تهرب من المحاكمة في ألمانيا.. فما قصتها؟

ألمان- أرشيفية
ألمان- أرشيفية

أعلن القضاء الألماني، اليوم الخميس، أنه تمكن من القبض على إيرماجار فارشينير، مسئولة معسكر الاعتقال النازي بألمانيا، وتقديمها للعدالة بعدما حاولت الهرب قبل موعد المحاكمة المقرر.

إيرماجار فارشينير هي سيدة ألمانية تبلغ من العمر 96 عامًا، وتابعة لحركة النازية الألمانية، وكانت تعمل كأمين لستاتهوف معسكر الاعتقال الألماني النازي أثناء فترة شبابها، وفقًا لما نقلته صحيفة الجارديان الأمريكية.

يوجه القضاء الألماني إلى فارشينير تهمة التحريض على قتل 11.412 شخصًا داخل معسكرات الاحتجاز النازية، لتصبح بذلك أول سيدة تابعة للرايخ الثالث الألماني يتم تقديمها للعدالة في جرائم قتل وتحريض ارتكبتها عندما بدأت العمل بالمعسكرات وهي في سن الـ18 عام.

حاولت السيدة النازية والتي تبلغ من العمر 96 عامًا الهروب من دار الرعاية التي كانت تقطنها خلال السنوات الأخيرة وركبت تاكسي للذهاب إلى ضواحي هامبورج، وفقًا لوصف الادعاء العام الذي نقلته سبكة BBC البريطانية. ولكن تمكنت القوات الألمانية من اعتقالها وتقديمها للعدالة.

أشارت صحيفة الجارديان الأمريكية إلى أن هناك ناجين من الهولوكوست، أي واقعة حرق اليهود في إبادة جماعية، سيحضرون المحاكمة للإدلاء بشهاداتهم اليوم الخميس.

لا تعتبر هذه القضية هي الأولى من نوعها التي يتم اتهام إيرماجار فارشينير فيها، بل وجه لها القضاء الألماني عام 2011 التحريض على قتل 28 ألف شخص في معسكرات النازيين.

 

عاجل