رئيس التحرير
محمود المملوك

جناح مصري فرعوني وتكنولوجيا الطيران الإماراتي.. شاهد معرض إكسبو 2020 دبي

إكسبو 2020 دبي
إكسبو 2020 دبي

انطلق، اليوم الخميس، معرض إكسبو 2020 في دبي بالإمارات العربية المتحدة، بحضور كوكبة من الفنانين والرياضيين والمبتكرين، إذ يعد المعرض أكبر حدث عالمي بعد أزمة فيروس كورونا التي تسببت في تأجيل انطلاق المعرض منذ العام الماضي.

ويأتي المعرض في ظروف فيروس كورونا الذي يلقي بظلاله على جميع جوانب الحياة في مختلف أنحاء العالم، ويهدف المعرض إلى  إظهار التكنولوجيا والإبداع والابتكار وتوفير سرعة الحلول التي تمكننا من حل هذه التحديات العالمية الحقيقية. 

ويضم المعرض العديد من الأجنحة، إذ يشارك في المؤتمر 192 دولة، وتأتي أبرز أجنحة المعرض فيما يلي:

جناح مصر في إكسبو 2020

يتضمن المعرض جناحا مصريا متميزا، يحتضن تابوت الكاهن بسماتيك الذي يعرض لأول مرة، ويعد هذا التابوت الخشبي الملون من أحدث اكتشافات منطقة سقارة الأثرية.

واستقبل جناح مصر في معرض إكسبو 2020، أكثر من 10 آلاف زائر، خلال الأسبوع الماضي، ضمن فعاليات الافتتاح التجريبي للمعرض.

وكانت وزارة الخارجية أوضحت، في بيان سابق لها، أن مصر تشارك بجناح يعكس ثقلها ومكانتها على المستويين الإقليمي والعالمي، بهدف إبراز الحضارة المصرية وأهم سمات الشخصية المصرية عبر التاريخ، إلى جانب التركيز على مصر المستقبل، وأهم الفرص المتاحة أمام المستثمرين في جميع القطاعات.

جناح الاستدامة في إكسبو 2020

ويعد جناح الاستدامة في معرض إكسبو 2020، من أبرز الأجنحة وأهمها إذ يعني باللاتينية كوكب الأرض، ومن المقرر أن يتحول بعد انتهاء المعرض إلى مركز للأطفال والعلوم، ويتميز بوجود مظلة بقطر 130 مترا مزودة بنحو ألف لوحة شمسية، تستخدم بتوليد الكهرباء يوميًا، ما يعكس مفهوم الاستدامة بشكل عملي.

جناح طيران الإمارات

يعد جناح طيران الإمارات من أبرز اجنحة معرض إكسبو 2020، إذ يعمل الجناح على أخذ الزائر في رحلة إلى مستقبل النقل الجوي التجاري عام 2071، إذ يعد ذلك العام هو الذكرى المئوية لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويمثل جناح طيران الإمارات فرصة لاستكشاف مستقبل الطيران والتأثير فيه، كما يتضمن عرضا ضوئيا فريدا من نوعه في كل ليلة.

ومن خلال الشاشات المتوفرة بالجناح الإماراتي في معرض إكسبو 2020 دبي، يمكن للزائرين الاطلاع على التقنيات والابتكارات المستقبلية، من خلال تجربة بأذرع روبوتية على مواد المستقبل المعدنية والمركبة المبتكرة.