رئيس التحرير
محمود المملوك

عاد من الفصل مشوهًا.. تفاصيل استبعاد تعليم الفيوم معلمة مدرسة السادات بعد ضرب تلميذ

الطالب سيف
الطالب سيف

استغاثت ولية أمر بالفيوم، بمسؤولي التعليم بالمحافظة، ووزارة التربية والتعليم، بعد تعرّض نجلها سيف هشام محمد إبراهيم، الطالب بمدرسة السادات الإعدادية بمحافظة الفيوم التابعة لإدارة شرق التعليمية، للتعذيب والتشويه الجسدي على يد مُعلمة العلوم بالمدرسة.

منشور الأم
منشور الأم

وعَبْر منشور تداولته صفحات السوشيال ميديا مرفق بصورة لتلميذ في المرحلة الإعدادية، عليه آثار التعذيب أعلى الكتف مرفقة مع منشور لوالدته قالت فيه: ابني مشهور بالأدب والأخلاق والهدوء، بعالج فيه من 5 سنوات، إثر إصابته بفيروس بقرنية العين، وفي تأثر تام أوضحت أنّها تُعالجه مُنذ فترة وصرفت عليه جميع ما تمتلك أملًا في شفائه.

تفاعل مستخدمي السوشيال ميديا
تفاعل مستخدمي السوشيال ميديا

وعبر المنشور استكملت الأم المكلومة حديثها: جاءت مُعلمة العلوم بمدرسة السادات وعذبت ابني، فضلًا عن ألفاظ خارجة له دون أن يفعل شيئًا، لتثبت قوة شخصيتها على حساب ابني.

وطالبت المسؤولين الأم، باتخاذ الإجراءات اللازمة، وإجراء حازم ضد كل من يُسيء إلى وزارة التربية والتعليم، وإلى مهنة التدريس، وقالت: "أنا مش عاوزة غير حق ابني سيف".

الطالب سيف
الطالب سيف

وفي هذا المنشور، تفاعل مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، وجاءت أبرز الردود، كالآتي: روحي اعملي محضر بالواقعة، وإوعي تتنازلي عن حقك، اعملي محضر إثبات حالة، ممكن تعمل تقرير طبي وتتوجه برفع قضية على المدرسة ومن قام بفعل ذلك.

تفاعل مستخدمي السوشيال ميديا
تفاعل مستخدمي السوشيال ميديا

وتفاعل أحد المواطنين، يُدعى، محمد هاني على المنشور قائلا: مبدئيا مفيش أي سبب يخلي مدرسة تضرب ابنك بالشكل ده، إلا لو هو عمل ليها حاجة مش كويسة دفعتها لفقد أعصابها، يبقى تعملي محضر بالواقعة وفي القسم كل واحد ياخد حقه لو ابنك غلطان يتأدب ولو المدرسة غلطانة تتأدب.

التعليم ترد

وقال مصدر بالتربية والتعليم، في تصريح خاص لـ القاهرة 24، اليوم الثلاثاء، إنّه تم استبعاد مُعلمة العلوم بمدرسة السادات التابعة لإدارة شرق التعليمية، من قِبل الإدارة التعليمية، لحِين الانتهاء من التحقيقات في الواقعة، مؤكدًا أنّه تجرى الآن التحقيقات في هذه الواقعة لمعرفة ملابساتها.

العام الدراسي الجديد ينطلق بالفيوم
وقد انطلق العام الدراسي الجديد، بمحافظة الفيوم، الأحد الماضي، وسط إجراءات احترازية مشددة، وتضم محافظة الفيوم، 1951 مدرسة و618 مدرسة تعليم مجتمعي، بإجمالي نحو 836 ألف طالب وطالبة بجميع المراحل الابتدائية والإعدادية والثانوية.