رئيس التحرير
محمود المملوك

وكيل تعليم القليوبية يجرى جولات لمدارس المحافظة لرصد السلبيات وتعزيز الإيجابيات│ صور

الدكتور ياسر محمود
الدكتور ياسر محمود وكيل وزارة التربية والتعليم بالقليوبية

تفقد الدكتور ياسر محمود وكيل وزارة التربية والتعليم بالقليوبية، عددا من مدارس إدارة طوخ التعليمية لمتابعة سير العملية التعليمية، ورصد السلبيات وتعزيز الإيجابيات بها، وذلك في إطار توجيهات الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، واللواء عبدالحميد الهجان محافظ القليوبية.

وكيل تعليم يتفقد المدارس 

أوضحت مديرية التربية والتعليم بالقليوبية، أن الجولة جاءت بمشاركة عايدة جبريل، مدير إدارة المتابعة، وسند حفني، مدير إدارة التعليم الابتدائي بالمديرية، وهالة حسام مدير إدارة طوخ التعليمية.

وتضمنت الجولة المفاجئة، المرور على مدرسة الشهيد خالد المغربي الثانوية بنات بطوخ، ومدرسة الدير الابتدائية المشتركة رقم 1، حيث شهد طابور الصباح وتحية العلم وإلقاء النشيد الوطني، وتنمية روح الانتماء بداخل الطلاب تجاه وطنهم، والاهتمام بالنظافة وبالأنشطة.

وكيل تعليم القليوبية يتفقد المدارس 

تابع ياسر، خلال جولته المعامل والمكتبات ومعامل الحاسب الآلي وكثافات الفصول وأنصبة المعلمين، وخطط الأنشطة والملاعب ومدى جاهزيتها لاستقبال الأنشطة التعليمية، كما تفقد حجرة الزائرة الصحية وحجرات العزل بالمدارس، وأكد ضرورة التنسيق والتعاون مع وزارة الصحة والتأمين الصحي، لتنفيذ تعليمات الوزارة والصحة معا.

كما تفقد الفُصول الدراسية وقاعات رياض الأطفال ودورات المياه، مؤكدًا ضرورة التهوية والإضاءة والتعقيم والتطهير المستمر، للحفاظ على صحة أبنائنا الطلبة والطالبات وكل العاملين بالمنظومة التعليمية.

وكيل وزارة التربية والتعليم بالقليوبية يتفقد المدارس 

كما التقى وكيل وزارة التربية والتعليم، بطلاب الصف الأول والثاني الثانوي، وحثهم على ضرورة الحضور، والاستفادة من الحصص الدراسية، وضرورة حضور طابور الصباح وتحية العلم، والالتزام بالحصص الدراسية بالمدرسة، لتحقيق أفضل استفادة ممكنة والحصول على أفضل الدرجات.

كما شدد على جميع المعلمين بالفصول، بتفعيل استراتيجيات التعليم والتعلم، والالتزام بخرائط المنهج لجميع المراحل التعليمية والأنشطة التعليمية، لتحقيق مبدأ العدالة بين الطلاب، مُطالبًا مدير المدرسة، بضرورة المتابعة الفنية لجميع المعلمين داخل الفصول، واعتماد وترقيم دفاتر التحضير للمعلمين، وعمل مسابقة أجمل فصل والاهتمام بالوسائل التعليمة والأنشطة التربوية.

دعا إلى الالتزام بجميع الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد وتعقيم المدارس، وارتداء الكمامات داخل المدرسة حفاظًا على صحة وسلامة العاملين والطلاب.