رئيس التحرير
محمود المملوك

وزيرة الصحة: تطعيم 3.3 مليون موظف بالجهاز الإداري

هالة زايد
هالة زايد

قالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، إن إجمالي الجرعات المُقدمة للمواطنين بلغ 23،376،990 جرعة، تتوزع كالآتي 15،132،679 للجرعة الأولى، و8،244،311 للجرعة الثانية، مشيرة إلى أن عدد من تلقوا التطعيم من الجهاز الإداري للدولة اعتبارًا من 22 أغسطس الماضي، حتى الآن، بلغ نحو 3.3 مليون شخص، كما تم تطعيم 1.2 مليون شخص ينتمي لمنظومة التعليم العالي، ونحو مليون شخص ينتمي لمنظومة التعليم قبل الجامعي العام والأزهري.

يأتي ذلك في إطار خطة الدولة للتوسع في التطعيم لهذه الفئات المستهدفة للحفاظ على العملية التعليمية بجميع مراحلها، موضحة أن العدد المُتبقي المسجل لتلقي اللقاح حاليًا نحو مليون و200 ألف، وجار العمل على الانتهاء منه في خلال أسبوع.


وزيرة الصحة

جاء ذلك خلال اجتماع الحكومة اليوم برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، مُستجدات الوضع الحالي لمعدلات الإصابة بفيروس كورونا على مستوى الجمهورية وعلى المستوى العالميّ، وجهود تلقي المواطنين للقاحات المضادة للفيروس، وموقف تصنيعها محليًا.

تناولت وزيرة الصحة والسكان، موقف التصنيع المحلي للقاح سينوفاك بمصانع فاكسيرا، مُستعرضة نتائج المفاوضات لتحقيق التعاون بين شركة سينوفاك الصينية والشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات خلال عام 2022، مشيرة إلى أنه تمت الموافقة على زيادة توريدات المادة الخام لعام 2023 بالكمية المطلوبة، والتي تكفي لتصنيع 250 مليون جرعة، إلى جانب فتح قائمة التصدير لفاكسيرا مع التوافق على السياسة السعرية، هذا بالإضافة إلى المُوافقة على بدء إجراءات نقل تكنولوجيا التصنيع، وسفر أول فريق من فاكسيرا لقضاء شهر بالمصنع، وكذا إرسال وفد تقني من سينوفاك مماثل لتدريب الكوادر المصرية على الخطوات التقنية لنشر التكنولوجيا.

أكدت زايد أن الوزارة ستبدأ مرحلة تفاوضية جادة يتم فيها مناقشة تفاصيل إجراء توأمة بين سينوفاك وفاكسيرا في إنتاج لقاحات إضافية بخلاف كورونا، وكذلك إرسال وفد خلال أسبوعين لمعاينة موقع أكتوبر، واقتراح دراسة بتسليم أحد المباني لشركة سينوفاك لإنشاء منطقة تصنيع متكاملة لتصنيع لقاحات ذات فرص تسويقية في إفريقيا والشرق الأوسط.