رئيس التحرير
محمود المملوك

رئيس الطائفة الإنجيلية يعزي البابا تواضروس الثاني في رحيل الأنبا كاراس

رئيس الطائفة الإنجيلية
رئيس الطائفة الإنجيلية

نعت الطائفة الإنجيلية بمصر، وعلى رأسها الدكتور القس أندريه زكي، رحيل نيافة الأنبا كاراس، الأسقف العام لإيبارشية المحلة الكبرى.

ويتقدم الدكتور القس أندريه زكي بخالص العزاء لقداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازةِ المرقسية، قائلا: نصلي أن يمنح الربّ العزاء لكل محبّيه ولشعب الكنيسة.

في ذات السياق، نعى الدكتور سامي فوزي، رئيس أساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية الأنجليكانية، نيافة الأنبا كاراس أسقف الكنيسة القبطية الأرثوذكسية بالمحلة.

وقدّم رئيس الأساقفة العزاء إلى قداسة البابا تواضروس الثاني، وشعب الكنيسة القبطية، مؤكدًا أن الأسقف الراحل خدم الكنيسة ببذل وعطاء، حيث عاش راهبًا متواضعًا، وانتقل ناسكًا بعد خدمة مخلصة في مدينة المحلة الكبرى.

كانت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، قد أعلنت أمس الأربعاء، وفاة الأنبا كاراس أسقف المحلة الكبرى، إثر إصابته بفيروس كورونا.

ومن المقرر أن تقيم الكنيسة صلوات تجنيز مثلث الرحمات نيافة الأنبا كاراس الأسقف العام لإيبارشية المحلة الكبرى في الساعة الثانية عشرة منتصف ظهر الجمعة، بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية.

ورقد الأب الأسقف الجليل الأنبا كاراس في الرب مساء اليوم، بعد صراع قصير مع المرض، عن عمر ناهز 63 عامًا، بعد أن قضى في حياة الرهبنة 38 عامًا منها 8 أسقفًا عامًا لإيبارشية المحلة الكبرى.