رئيس التحرير
محمود المملوك

مصطفى بكري عن إلغاء حالة الطوارئ: الدولة تتجه لفتح الباب أمام حرية الرأي والمناخ السياسي الحر

مصطفى بكري
مصطفى بكري

قال السياسي وعضو مجلس النواب مصطفى بكري إنَّ قرار الرئيس السيسي بفرض حالة الطوارئ كان لظروف متعلقة بمواجهة الإرهاب والجريمة المنظمة، ورغم أنه تم استخدامها في أضيق الحدود، فإن قرار إلغائها اليوم يؤكد حالة الاستقرار التي تعيشها البلاد.

 

وأضاف، في تصريحات خاصة لـ القاهرة 24، أن القرار يشير إلى تراجع ظاهرة الإرهاب وعمليات العنف، وسيناء خير مثال لذلك، موضحًا أن هذا القرار يتلاءم مع الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان.

وأوضح بكري أن القرار يدل على أن مصر مقبلة على مرحلة جديدة في تاريخها، تفتح فيها الأبواب واسعة أمام حرية الرأي والصحافة والإعلام والمناخ السياسي الحر وتفعيل دور البرلمان.

وكتب الرئيس عبد الفتاح السيسي عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: يسعدني أن نتشارك معًا تلك اللحظة التي ما دام سعينا لها بالكفاح والعمل الجاد، فقد باتت مصر.. بفضل شعبها العظيم ورجالها الأوفياء، واحة للأمن والاستقرار في المنطقة؛ ومن هنا فقد قررت، ولأول مرة منذ سنوات، إلغاء مد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد.

 

وأضاف: هذا القرار الذي كان الشعب المصري هو صانعه الحقيقي على مدار السنوات الماضية بمشاركته الصادقة المخلصة في جميع جهود التنمية والبناء. وإنني إذ أعلن هذا القرار، أتذكر بكل إجلال وتقدير شهداءنا الأبطال الذين لولاهم ما كنا نصل إلى الأمن والاستقرار.

عاجل