رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

السجن 3 سنوات.. تفاصيل أزمة محمد سمير وطليقته إيمان أبو طالب| فيديو

محمد سمير والإعلامية
حوادث
محمد سمير والإعلامية إيمان أبو طالب
الجمعة 29/أكتوبر/2021 - 05:39 ص

انفصل العميد محمد سمير والإعلامية ايمان أبو طالب، بعد زواج دام 4 سنوات، ودخلا في قضايا ومحاضر تبديد، اقامتها ايمان أبو طالب ضد طليقها محمد سمير، انتهت بحكم محكمة جنح الدقي، بـ حبس محمد سمير، لمدة 3 سنوات وكفالة 10 آلاف جنيه وتعويض مؤقت 1000 جنيه، وذلك في اتهامه بتبديد منقولات خاصة بطليقته السابقة.
 

زواج محمد سمير وايمان أبو طالب 

وكان محمد سمير، أعلن في مايو 2017 ، احتفاله بعقد قرانه على إيمان أبو طالب، بحديقة دار القوات الجوية بالقاهرة، وحضر الحفل عدد من الإعلاميين والفنانين  والدبلوماسيين وخلال تلك الفترة ظهر محمد سمير وايمان أبو طالب في العديد من المناسبات والحفلات ولم يكن هناك اى مشاكل بينهما.

انفصال محمد سمير وايمان أبو طالب 

وبعد مرور 4 سنوات، انفصل محمد سمير عن الإعلامية إيمان أبو طالب، في مايو 2021، قبل عيد الفطر المبارك بعد زواج في هدوء تام، يظهر أن الطرفين اتفقا على الانفصال، وذلك إثر اختلافات في وجهات النظر خلال الفترة الماضية.

دعوى ضد محمد سمير

وفي يوليو 2021، اقامت الإعلامية ايمان أبو طالب، دعوى تبديد منقولات ضد طليقها محمد سمير، طالب وكيل الإعلامية بتوقيع أقصى عقوبة على المعلن إليه "محمد سمير"، وفقًا للمادة 341 من قانون العقوبات، وذلك بسبب تبديده المنقولات التي قُدّرت بإجمالي 750 ألف جنيه، وإلزام طليقها بتأدية مبلغ 100 ألف جنيه على سبيل التعويض المدني المؤقت، مع إلزامه بالمصروفات، ومقابل أتعاب المحاماة، ووأعلن محضر محكمة جنح الدقي الجزئية، طليق الإعلامية بموعد الجلسة في 15 سبتمبر المقبل.

الحكم بحبس محمد سمير

وقضت محكمة جنح الدقي محمد سمير بالحبس، لمدة 3 سنوات وكفالة 10 آلاف جنيه وتعويض مؤقت 1000 جنيه، وذلك في اتهامه بتبديد منقولات خاصة بالإعلامية إيمان أبو طالب طليقته السابقة.

حيثيات حكم حبس محمد سمير

وينفرد القاهرة 24 بنشر حيثيات الحكم في حبس محمد سمير، أنها طلبت في ختامها الحكم بتوقيع أقصى عقوبة على المتهم والمنصوص عليها في المادة 341 من قانون العقوبات، وذلك لأنه بعدد  المنقولات الموضحة وصفا وقيمة بصدر الصحيفة بقائمة المنقولات والتي يقدر إجمالها بمبلغ وقدره 755 ألف جنيه، مع إلزامه بأن يؤدي لها مبلغ مائة ألف جنيه على مسيل التعويض المدني المؤقت، وإلزامهم بالمصاريف ومقابل أتعاب المحاماة، وأنه على سند من القول إنها كانت زوجته وقد استلم منها المنقولات الزوجية، ثم طلقت منه، وبمطالبته بالمنقولات مرارا وتكرارا لم يحرك له ساكننا، مما حدا بها لإقامة دعواها الراهنة، اختصمت محمد سمير لتحريك الدعوى العمومية ضده، وأنها تقدمت الشاكية بخمس حوافظ  مستندات وأصل القائمة.