رئيس التحرير
محمود المملوك

مهرجان الجونة السينمائي يعلن مواعيد دوراته الثلاث المقبلة

مهرجان الجونة السينمائي
مهرجان الجونة السينمائي

أعلنت إدارة مهرجان الجونة السينمائي، مواعيد دوراته الثلاثة المقبلة، والتي تقام أعوام 2022، و2023، و2024، وذلك بعد نحو أسبوع واحد من انتهاء الدورة الخامسة.

وجاء في بيان إعلامي من إدارة مهرجان الجونة: بعد دورة خامسة مليئة بالأحداث التي تسببت في أن يشهد المهرجان أكبر تغطية إعلامية ممكنة محليًا وعالميًا منذ بداية المهرجان عام 2017، يجدد مهرجان الجونة عهده في تعزيز ودعم صناعة وصناع السينما في المنطقة؛ من خلال إعلانه مواعيد دوراته الثلاث المقبلة، حيث تُقام الدورة السادسة في الفترة من 13-21 أكتوبر 2022، والسابعة بين 12-20 أكتوبر 2023 والثامنة بين 17-25 أكتوبر 2024.

 

إدارة مهرجان الجونة تشيد بجهود انتشال التميمي وبشرى وأمير رمسيس 

وأضاف البيان: لا شك أن الدورة الخامسة للمهرجان قد شهدت مجموعة من الفعاليات والأحداث التي حظيت بتغطية إعلامية متباينة، والتي أضافت فقط إلى مهمة المهرجان دافعًا للحث على المناقشات.. لم تُظهِر هذه الأحداث الصعبة إلا التصميم القوي والتفاني الحقيقي لفريق عمل المهرجان، وعلى رأسه مديره انتشال التميمي والمؤسس المشارك ومدير العمليات بشرى رزة والمدير التنفيذي أمل المصري والمدير الفني أمير رمسيس والمدير العام كمال زاده، لإقامة دورة حديثة وتفاعلية للتغلب على تلك الظروف الصعبة.

وشهدت الدورة الخامسة أوسع وأنضج برنامج عروض سينمائية؛ شملت 76 فيلمًا تنوعت بين الروائي والوثائقي والتحريك، كما تضمن البرنامج 10 أفلام في عروضها العالمية والدولية الأولى، وبقية الأفلام عُرضت للمرة الأولى في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. إضافة إلى ذلك، فقد استحدثت مسابقة جديدة للأفلام المعنية بالمحافظة على البيئة ورفع الوعي بقضاياها.

ورافق عروض الأفلام برنامج حافل لمنصة الجونة السينمائية في حقليها الرئيسين المنطلق والجسر، حيث شارك 19 مشروعًا في مرحلتي التطوير وما بعد الإنتاج مع مشروع ضيف، شكلت ملامح صورة المشهد السينمائي الذي سيقابلنا في السنوات المقبلة. مجموعة مختارة من هذه المشاريع تمتعت بدعم مادي سواء عبر جوائز المهرجان الرسمية أو منح الرعاة، والتي تجاوزت قيمتها 280 ألف دولار أمريكي وجوائز عينية أخرى. جميع هذه المشاريع توفر لها دعم فني وإرشادي.

كما شهد جسر الجونة السينمائي مجموعة من المحاضرات والندوات وورش العمل كان الأبرز فيها محاضرة المخرج الأمريكي الشهير دارين أرنوفسكي، ولقاء مع الممثل البولندي زبيجنيف زاماجوسكي، ومحاضرات مثل: السينما كأداة للتغيير المجتمعي وحديث عن الصحة التنفسية للممثلين، وصورة مصر القديمة  في السينما.

وجذبت مسابقة الراحل خالد بشارة لصناع السينما المصرية المستقلة، مُشاركة 120 مشروعًا شابًا مصريًا، وحفزت مسابقة فيلم لاب فلسطين مشاركات شابة عربية متنوعة.

ونوه انتشال التميمي مدير المهرجان: ما يهمنا من الدورة الخامسة والدورات السابقة هو ما ستضيفه للمستقبل، خاصة النقلة التي تمت في التحكم في الهياكل الإدارية والأمور التنظيمية واللوجستية، وبالإضافة إلى الثقة المكتسبة والخبرة المتراكمة على المستوى الفني، فإننا نتطلع للدورة السادسة ونسعى إلى تحقيق أفضل أداء في غرفة عملياتنا اللوجستية.