رئيس التحرير
محمود المملوك

بـ600 سيارة شفط للمياه ومراكز للإيواء.. الجيزة تنهى استعداداتها لموسم الأمطار

الاجتماع التنفيذي
الاجتماع التنفيذي لمحافظة الجيزة

عقد اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة، اجتماعا موسعا للوقوف على استعدادات أجهزة المحافظة لمجابهة الأمطار والوقوف على الحالة النهائية للمعدات والشفاطات وفرق العمل لتنظيم الأدوار وتحديد خطط التمركز بكل قطاعات المحافظة. 
وخلال الاجتماع، أكد المحافظ على الأجهزة التنفيذية بضرورة تنفيذ الخطط الاستباقية التي تم إعدادها للتعامل الفوري مع أي موجات للأمطار ورفع درجة الاستعداد للدرجة القصوى وإجراء مراجعه دورية للمعدات والأجهزة وتجهيز الفرق البشرية من العاملين والموظفين أصحاب الكفاءة لإجادة التعامل مع المواقف الطارئة بكل جهة، مشيرا إلى أنه تم تحديد 200 نقطة تجمع متوقعة للمياه للتعامل الفوري معها من خلال 600 معدة وسيارة شفط تابعين لشركة مياه الشرب والصرف الصحي والأحياء والمراكز، على أن يتم نشر الفرق والمعدات بالنقاط الساخنة حال ورود تحذيرات بأي موجة اضطرابات جوية.
وقال المحافظ إنه قد سبق تجهيز تلك النقاط بــ 1708 بالوعات لصرف مياه الأمطار لتصريف المياه على شبكات الصرف الصحي لمنع تراكمها بالميادين والطرق ومطالع ومنازل الكباري والأنفاق مع التنسيق الدائم مع غرف العمليات بمختلف الجهات المعنية والربط مع الغرفة الرئيسية بالمحافظة لتنسيق الجهود.
وخلال الاجتماع استمع المحافظ لعرض مجهودات اللجان المشتركة التي وجه بتشكيلها تحت إشراف نائب المحافظ والسكرتير العام لمراجعة كافة سيارات ومعدات شفط مياه الأمطار وشبكات بالوعات الصرف وصرف الأمطار ومخرات السيول وشبكات الإنارة. 


كما تم استعراض تجهيزات واستعدادات الاحياء والمراكز وشركات المياه وهيئة النظافة والإدارة العامة لمرور الجيزة والصحة والتموين والشباب والرياضة. 
كما  كلف المحافظ شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالاستمرار في تنفيذ خطه التوسع في تركيب بالوعات صرف الأمطار خاصة بالشوارع الجاري تطويرها والانفاق ومنازل الكباري ونقاط تجمع مياه الأمطار التي بحاجة لبالوعات إضافية لدعمها دون الإضرار بنتائج أعمال التطوير التي شهدتها العديد من قطاعات المحافظة خلال الفترة الماضية. 
ووجه المحافظ رؤساء الأحياء والمراكز بالتنسيق مع شركة الكهرباء بإجراء المراجعة الدورية لأعمدة الإنارة وأكشاك الكهرباء وتغطية كابلات الكهرباء بالشوارع ووضعها على أعماق مناسبة تمنع تسرب المياه إليها لضمان سلامة المواطنين، مشددا على أنه لن يسمح بأي تقصير يعرض حياة المواطنين للخطر.
كما بحث راشد استعدادات مديرية الموارد المائية والري لمواجهة  السيول موجها بالجاهزية التامة لمخرات السيول بمركزي الصف وأطفيح وتدعيم الأعمال الصناعية من بحيرات وحواجز لمنع وصول المياه إلى الكتل السكنية. 
وناقش المحافظ استعدادات مديرية التضامن الاجتماعي والشباب والرياضة الخاصة بإعداد مراكز الإيواء الدائمة والمعدة للطوارئ بالمدارس ومراكز الشباب بالأحياء والمراكز والمدن وشدد على توفير الدعم اللازم لكل منها وتجهيز سبل الإقامة والإعاشة على أن يتم إمدادها بمصادر الطاقة البديلة وأفران الخبز المتحركة  والسلع التموينية اللازمة لإعداد الوجبات بالتنسيق مع مختلف الجهات المعنية بالمحافظة.
وكلف المحافظ الإدارة العامة للمرور بإعداد خطط تحويلات مرورية بديلة ودعمها بالمعدات والخدمات المرورية تحسبًا لأية حالات طوارئ قد يصحبها قطع أو غلق لأي محور مروري.
 

عاجل