رئيس التحرير
محمود المملوك

لتقليل الوقت والجهد.. كوريا الجنوبية تبدأ اختبار التاكسي الجوي

مركبات النقل الجوي
مركبات النقل الجوي

بدأت كوريا الجنوبية في تنفيذ خطتها الاستراتيجية في تقليل المسافات داخل العاصمة، خاصة من وإلى المطارات، لتسهيل عملية السفر بمقدار الثلثين، وذلك عبر طرح سيارات أجرة تعرف بالتاكسي الجوي.

وتأمل كوريا الجنوبية في تطبيق نظام التحكم في مركبات النقل الجوي، التاكسي في المناطق الحضرية UAM، حتى تكون بمثابة سيارات أجرة بين المطارات الرئيسية ووسط مدينة سول بحلول عام 2025، مما يُقلل الوقت المستغرق في السفر.

وأعلنت كوريا الجنوبية، في العام الماضي، خارطة طريق لبدء السفر الجوي التجاري للمدن بحلول عام 2025، حيث تقول وزارة النقل الكورية إن مثل هذه الخدمات؛ يمكن أن تقلل وقت السفر لمسافات تتراوح بين 30-50 كيلومترًا من ساعة بالسيارة إلى 20 دقيقة بالطائرة، وفقًا لرويترز.

وقال وزير النقل في كوريا الجنوبية، نوه هيونج أوك، إنه من المتوقع أن تصبح UAM واحدة من وسائل النقل الرائجة التي يستخدمها المواطنون في الحياة اليومية، ومن الضروري للغاية أن نختبر ونجرب خدمات UAM في بيئات مختلفة.

رحلة تجريبية

في إطار اختبار هذا النظام الجديد، تحرك طيار في رحلة تجريبية من مطار جيمبو في سيول بكوريا الجنوبية بطائرة ذات مقعدين من صنع شركة فولوكوبتر الألمانية، لاختبار وإثبات سيطرتها وتنسيقها، مدعومًا بمروحيات تشبه الهليكوبتر للإقلاع والهبوط العمودي.

وأشارت وزارة النقل في بيان إلى أن الرحلة التجريبية حددت أن نظام مُراقبة الحركة الجوية الذي يدير الرحلات الداخلية والدولية في المطارات؛ يمكنه أيضًا مراقبة وإدارة طائرات UAM، ويظهر أن عمليات الحركة الجوية الحالية يمكن إجراؤها في تناغم.

وعرض المصممون الكوريون نموذجًا لطائراتهم دون طيار، حيث إنه من المتوقع بدء العمل بنموذج أولي بالحجم الكامل من خلال رحلات تجريبية بحلول العام المقبل، وذلك بهدف تطوير نسخة تشغيلية من 5 مقاعد، وفقًا لوزارة النقل الكورية.

وتضمنت التقنيات الأخرى التي تم عرضها في الحدث؛ معدات التصوير لاكتشاف وتتبع الطائرات، وأنظمة الإضاءة الحاصلة على براءة اختراع لـ الموانئ العمودية حيث تهبط الطائرات دون طيار وتقلع.

وأوضحت وزارة النقل، في كوريا الجنوبية، أنه من المتوقع أن تكلف الرحلة من مطار إنتشون الدولي إلى وسط سول نحو 110.000 وون، بما يعادل 93 دولارا في عام 2025، أي أنها أغلى من سيارات الأجرة، ولكنها ستنخفض إلى نحو 20000 وون لكل رحلة بعد عام 2035 عندما ينضج السوق.

عاجل