رئيس التحرير
محمود المملوك

مبروك عطية عن وصية متوفى بوضع ملابس أمه بجواره في القبر: هنقلد الفراعنة

 الدكتور مبروك عطية
الدكتور مبروك عطية

رد  الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة بجامعة الأزهر، على سؤال ورد إليه نصه: هل يجوز أن يوصى المتوفى أن يدفن معه شيء من هدوم أمه أو شيء من هدوم والده أو شيء عزيز على قلبه.

وقال عطية، عبر بث مباشر على صفحته، إن وصية المتوفى بوضع شيء من هدوم أمه أو أبيه أو ملابسه أو ملابس أخته لا تجوز، أما إذا أوصى بالدفن بجوار أبيه مثلًا فهذه وصية شرعية معتبرة ولا شيء فيها.

أستاذ الشريعة بجامعة الأزهر أوضح أن الملابس لا تدفن، قائلا: هنقلد الفراعنة مثلًا، هذا لا يصح وأنا أول ما سمعت يوصي ظننت أنه يوصي بجزء من ماله للأيتام أو المساكين، يجب أن نذاكر دينا.

وأكمل أستاذ الشريعة بجامعة الأزهر: ملابس والده أو والدته يتصدق بها عنها أن وضعها معه في القبر لا يجوز بأي حال من الأحوال، الأفضل أن يوصي بإخراج جزء من أمواله كصدقة أفضل.

وفي سياق آخر، حذّر الدكتور مبروك عطية من صفحة على مواقع التواصل الاجتماعي تنتحل اسمه وتجمع التبرعات، مؤكدا أنه لا علاقة له بهذه الصفحة.

عاجل