رئيس التحرير
محمود المملوك

مفوضية الانتخابات الليبية: 22 مرشحا للسباق الرئاسي.. وعقيلة صالح لم يتقدم

الانتخابات الليبية
الانتخابات الليبية

قال سامي الشريف، مدير المركز الإعلامي بالمفوضية الوطنية العليا للانتخابات الليبية، إن عدد من تم قبول أوراق ترشحهم للانتخابات الرئاسية الليبية حتى نهاية اليوم الخميس، بلغ 22 مرشحًا.

وأضاف الشريف، في تصريحات لـ القاهرة 24، أن المستشار عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبي، لم يتقدم- حتى نهاية اليوم- بأوراق ترشحه للانتخابات الرئاسية، رغم أن صالح، أعلن، أمس الأربعاء، ترشحه للرئاسة، دون تحديد موعد لتقديم أوراق ترشحه.

وأوضح الشريف، أسماء المرشحين المتقدمين للمفوضية، كالتالي:

  1. عبد الحكيم علي بعيو.
  2. سيف الإسلام معمر القذافي.
  3. أسعد محسن زهيو.
  4. فيضان عياد حمزة.
  5. السنوسي عبد السلام السنوسي.
  6. محمد أحمد المزوغي.
  7. عبد الله أحمد ناكر.
  8. فتحي حمد بن شتوان.
  9. خليفة بلقاسم حفتر.
  10. عبد الحكيم ضو زامونه.
  11. علي زيدان.
  12. محمد أحمد الشريف.
  13. محمد علي الشريف.
  14. العارف علي النايض.
  15. أحمد عمر معيتيق.
  16. عثمان عبدالجليل.
  17. عبدالسلام يونس رحيل.
  18. فتحي باشاغا.
  19. محمد خالد الغويل.
  20. مروان عميش.
  21. عبد الحكيم أكشيم.
  22. اسماعيل الشتيوي.

وفي ذات السياق، أعلنت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات الليبية، أنه سيتم غلق باب الترشح للانتخابات الرئاسية، بنهاية العمل يوم الإثنين المقبل، الموافق 22 نوفمبر.

وفي وقت سابق أعلنت المفوضية، في بيان لها، إجراءات قبول طلبات الترشح للانتخابات البرلمانية والتشريعية، التي جاء كما يلي:

طلبات الترشح المرفقة بالمستندات ذات العلاقة بالاشتراطات القانونية المقدمة إلى المفوضية لا تعني بالضرورة أن طلب المترشح قد قُبل، بل هي عملية تسلم فقط للطلب الذي سيُحال إلى الإدارة العامة للتحقق من استيفاء كامل المستندات المطلوبة، ومن ثم إحالة بعضها إلى الجهات المختصة للنظر في مدى صحتها من عدمه.

وتنشر المفوضية- بمجرد استكمال كلا من: عملية التحقق والتدقيق في طلبات المرشحين، وردود الجهات ذات العلاقة- القوائم الأولية، وهي التي تضم أسماء المترشحين الذين استوفوا كامل الشروط والمستندات الدالة؛ وذلك لغرض فتح باب الطعون أمام ذوي المصلحة، ومباشرة النظر فيها من قبل لجان الطعون الابتدائية والاستئناف بالمحاكم المعنية، وتستمر هذه المرحلة مدة 12 يومًا.

وعقب اكتمال مرحلة الطعون والفصل فيها، ستنشر المفوضية ما يعرف بـ القوائم النهائية، وهي الطلبات التي اجتازت مرحلة التقاضي والطعون، وتضمين أسماء المرشحين المجازين في ورقة الاقتراع التي تُسلم إلى الناخب يوم الاقتراع، لغرض القيام بعملية التصويت.