رئيس التحرير
محمود المملوك

أصابتها كورونا بحالة نفسية.. التصريح بدفن فتاة قفزت من الدور الـ9 بالإسكندرية

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

قررت نيابة سيدي جابر بالإسكندرية، استجواب أسرة فتاة، تعمل مهندسة، بعد أن ألقت بنفسها من الطابق التاسع بالعقار الذي تسكن فيه معهم، وسؤال شهود العيان عن الواقعة.

وصرحت النيابة بدفن جثمان الفتاة؛ بعد توقيع الكشف الطبي عليها لبيان سبب الوفاة، مع سرعة طلب تحريات المباحث حول الواقعة.

وترجع أحداث الواقعة؛ عندما تلقى اللواء محمود أبو عمرة، مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا، من مأمور قسم شرطة سيدي جابر، يفيد بورود بلاغ بسقوط فتاة من شرفة منزلها بالدور التاسع، بمنطقة سموحة، دائرة القسم.

وعلى الفور انتقلت سيارة إسعاف، وقوات الأمن، لموقع البلاغ، بقيادة المقدم عبد المنعم خميس رئيس مباحث قسم شرطة سيدي جابر، وتبين وجود جثة مسجاة بالطريق العام، لفتاة، بعد أن لفظت أنفاسها الأخيرة بموقع الحادث.

وتوصلت التحريات إلى أن الفتاة تدعى: م. أ. م- 28 سنة- مهندسة، كانت مصابة بفيروس كورونا، وتعاني من ضغط عصبي؛ بسبب مكوثها في المنزل، وقبل الحادث، ساءت حالتها النفسية، حسب أقوال أسرتها.

وقالت أسرة المجني عليها في التحقيقات، إن ابنتهم غافلتهم، وألقت بنفسها من شرفة المنزل بالطابق التاسع، ولم يتهموا أحدا في وفاتها.

ونقلت الجثة إلى مشرحة الإسعاف، تحت تصرف النيابة، وحرر المحضر اللازم بالواقعة وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات؛ فأصدرت قراراتها المتقدمة.

عاجل