رئيس التحرير
محمود المملوك

الحرس الثوري الإيراني يحتجز ناقلة نفط في مياه الخليج بزعم حملها وقودا مهربا

احتجاز ناقلة نفط
احتجاز ناقلة نفط

أفاد التلفزيون الإيراني، اليوم السبت، باحتجاز قوات الحرس الثوري الإيراني لسفينة في مياه الخليج، بداعي حملها وقودا مهربا.

ونقل التلفزيون الإيراني، اليوم، عن قائد الفرقة البحرية 412 ذو الفقار أحمد حاجيان، قوله إنه قوات مشاة البحرية أوقفت سفينة أجنبية على متنها 11 شخصا من أفراد طاقمها، مشيرا إلى اكتشاف أكثر من 150 ألف لتر من وقود الديزل المهرب على متن السفينة بعد تفتيشها.

وقال الضابط بالحرس الثوري إنه تم تسليم طاقم السفينة إلى القضاء في محافظة هرمزخان للتحقيق معهم.

وكان الحرس الثوري الإيراني قد أعلن قبل أسابيع ما وصفه بإحباط محاولة أمريكية للاستيلاء على شاحنة نفط إيرانية في مياه بحر عمان، ونفذت قوات الحرس الثوري إنزالا جويا على الناقلة بداعي السيطرة عليها، ثم تم توجييهها إلى المياه الإقليمية الإيرانية.

وأطلق سراح الناقلة في وقت لاحق بعدما استعادت إيران النفط منها، لكن وزارة الدفاع الأمريكية نفت هذه الرواية وأكدت أنها لم تحاول الاستيلاء على الناقلة، وأن إيران نفذت مناورة خطيرة قرب سفنها.