رئيس التحرير
محمود المملوك

مصر تتسلم رئاسة الكوميسا للمرة الثانية في تاريخها من مدغشقر |صور

الرئيس السيسي ونظيره
الرئيس السيسي ونظيره رئيس مدغشقر

أعلن أندريه راجولينا رئيس مدغشقر، تسليم رئاسة الكوميسا إلى جمهورية مصر العربية، مبينًا أن ليبيا تتولى منصب نائب الرئيس، في حين تتولى مدغشقر المقرر العام للقمة.

ووجّه رئيس مدغشقر خلال كلمته أمام قمة دول الكوميسا، الشكر إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي على استضافة القمة، قائلا: إن استضافة القمة في العاصمة الإدارية الجديدة يوضح أن مصر تبني دولة جديدة.

وعقدت اليوم الثلاثاء، في العاصمة الإدارية الجديدة، قمة الكوميسا لدول جنوب وشرق إفريقيا، تحت شعار تعزيز القدرة على الصمود من خلال التكامل الرقمي الاقتصادي الاستراتيجي، وتهدف القمة إلى تشجيع استخدام أدوات الاقتصاد الرقمي لتيسير ممارسة الأعمال داخل تجمع التجمهر الإفريقي.

الكوميسا هي تجمع دولي لبحث نتيجة اتفاقية لإنشاء سوق مشتركة بين دول شرق وجنوب القارة الإفريقية، وتم إقرارها في قمة أبوجا عام 1991، ويقع مقرها الرئيسي في  العاصمة الزامبية لوساكا.

ويضم تجمع الكوميسا 21 دولة هي مصر، الكونغو الديمقراطية، سوازيلاند، ومالاوي، ومدغشقر، وليبيا، وسيشيل، ورواندا، وجزر القمر، وبوروندي، وإريتريا، وجيبوتي، وكينيا، وإثيوبيا، وموريشيوس، وتونس، والسودان، والصومال، وزيمبابوي، وزامبيا، وأوغندا.

عاجل